16 ٪ انخفاضاً في مؤشر الجرائم بجبل علي العام الماضي

البناي: نشر الثقافة الأمنية لخفض الجريمة وحوادث السير. أرشيفية

قال مدير مركز جبل علي، المقدم عبدالقادر البناي، إن «مؤشر الجريمة انخفض في منطقة الاختصاص بنسبة 16٪ خلال العام الماضي»، عازياً ذلك إلى تنفيذ إدارة المركز عدداً من الخطط والإجراءات الأمنية وبرامج التوعية، للحد من الجريمة وانتشارها وخفض مؤشر الحوادث المرورية والوفيات الناتجة عنها».

كان مركز شرطة جبل علي أطلق برنامج توعية أمنية جديداً يحمل شعار «دير بالك» يهدف إلى نشر الثقافة الأمنية بين أفراد المجتمع، وتعزيز وتوثيق وتفعيل الشراكة مع جميع القطاعات في منطقة اختصاص جبل علي.

وتابع البناي أن «منطقة جبل علي تعتبر من المناطق الاقتصادية الحيوية في إمارة دبي، إذ إنها تمتلئ بالعمالة الوافدة من مختلف الجنسيات والثقافات، إضافة إلى النمو المعماري المتسارع واتساع الرقعة الجغرافية لمنطقة الاختصاص».

وأشار المقدم البناي إلى أن المركز أجرى دراسة تحليلية للبيئة الداخلية بجميع جوانبها لإيجاد الحلول والمعالجة المناسبة لها، ونشر التوعية الأمنية بين جميع شرائح المجتمع في منطقة الاختصاص، خصوصاً الفئة العمالية، بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور والإدارة العامة لخدمة المجتمع، وتعزيز الشراكة المجتمعية مع أفراد المجتمع من خلال فتح قنوات التواصل مع القطاعين العام والخاص، ولذا جاءت تسمية البرنامج «دير بالك»، وهو امتداد لبرنامج «لفت انتباه» الذي طبقه المركز عام 2009 وحقق نتائج إيجابية جيدة.

وأكمل أن هذه النتائج تمثلت في تنفيذ المركز العديد من الحملات والمبادرات المشتركة، إذ زار فريق العمل في المركز 171 شركة ومؤسسة لرفع الحس الأمني لديهم، الأمر الذي كان له الأثر البالغ في خفض معدلات الجريمة في منطقة الاختصاص. وأوضح أن معدل الجريمة انخفض عام 2010 إلى 16٪، مقارنة بعام ،2009 كما نظم المركز العديد من الحملات المرورية بالتعاون والتنسيق مع جهات الاختصاص، منها حملتان للمشاة وسائقي الدراجات الهوائية، إضافة إلى مخاطبة الجهات المختصة لإيجاد الحلول المناسبة والعاجلة لحالة الطريق، خصوصاً في ما يتعلق بالشواخص المرورية بمواقع عبورالمشاة، الأمر الذي أدى إلى انخفاض في الوفيات الناتجة عن الحوادث المرورية، إذ انخفضت عام 2010 إلى 21٪ مقارنة بعام ،2009 كما انخفضت الإصابات البليغة بنسبة 18٪ العام الماضي مقارنة بعام ،2009 كما انخفضت حوادث الدهس بنسبة 48٪ عام 2010 مقارنة بعام .2009 وأكد المقدم عبدالقادر البناي، أهمية نشر الثقافة الأمنية ودورها في خفض معدلات الجريمة وحوادث السير.

طباعة