حارس بناية ينكر هتك عرض طفلة

أنكر حارس بناية، أمس، خلال مثوله أمام محكمة الجنايات في دبي، برئاسة القاضي السعيد برغوث، الاتهام الموجه إليه من النيابة العامة بهتك عرض طفلة تبلغ نحو ثلاث سنوات، بالإكراه.

وقالت نيابة بر دبي إن المتهم (21 عاماً ـ هندي)، استدرج الطفلة المجني عليها إلى باب السلّم في الطابق السادس من بناية موجودة في منطقة عود ميثاء، وأنزل ملابسها، وتحسس مواطن العفّة في جسدها، حتى أفرغ شهوته. وأفاد والد المجني عليها (أردني ـ مدير شركة)، في تحقيقات النيابة العامة بأنه كان قد توجه برفقة عائلته، في يوم الواقعة، لمعاينة إحدى الشقق في البناية.

وخلال تجواله، اختفت ابنته وحارس البناية، وبعد البحث عنها وجدها تبكي، فاحتضنها مهدئاً من روعها، ثم سألها عن سبب اختفائها بعدما هدأت واطمأنت، فأخبرته بأن الحارس ضربها على يدها، ورفع فستانها وأنزل ملابسها، وأشارت إلى مواطن العفة في جسدها.

وأضاف أنه اتصل بمركز شرطة الرفاعة، فحضرت دورية شرطة، وكان المتهم وقتها مرتبكاً، وقبل سؤاله قال إنه لم يمسّ الطفلة ابداً، في حين أن السؤال كان موجهاً له عن سبب اختفائه فقط.

 

طباعة