وفاة طفل بحريق في رأس الخيمة

النيران أتت على محتويات المنزل. من المصدر

توفي طفل يدعى (خ.ع)، أربع سنوات، بحريني، أول من أمس، متأثراً بإصابته بحروق في مختلف أنحاء جسده، بعد احتراق منزل أسرته بالكامل، في منطقة جلفار في إمارة رأس الخيمة، وكان الطفل المجني عليه يلعب داخل مخزن صغير في المنزل أثناء اندلاع النيران بالمنزل، في الوقت الذي كان أفراد أسرته يجلسون في الساحة الخارجية للمنزل، ولم يتنبهوا لوجود الحريق إلا بعد أن خرج دخان الحريق من الداخل، وحاولوا إنقاذ طفلهم، لكنهم فشلوا بسبب انتشار النيران في أنحاء المنزل.

من جهته، قال مدير إدارة الدفاع المدني في رأس الخيمة، العقيد محمد عبدالله الزعابي، إن الإدارة تلقت بلاغاً في منطقة جلفار، يفيد بوقوع حريق في أحد المنازل، وتم إرسال رجال الإطفاء إلى مكان الحريق، وتمت السيطرة على الحريق، واستخدام أجهزة شفط الدخان لدخول قوات الإنقاذ إلى المنزل، وتمكن رجال الإطفاء من إخراج جثة الطفل، الذي توفي متأثراً بإصابته بحروق في مختلف أنحاء جسده.

وأضاف أنه تم نقل جثة الطفل إلى المستشفى، وتحويل ملف القضية إلى الجهات المختصة في شرطة رأس الخيمة، لاستكمال إجراء التحقيق، لمعرفة سبب وقوع الحريق، متابعاً أن الحريق أسفر عن وقوع خسائر كبيرة في أثاث المنزل.

طباعة