10 حرائق كبرى في الشارقة العام الماضي

 

قال مدير عام إدارة الدفاع المدني في الشارقة، العقيد وحيد عيسى السركال، إن «عدد الحرائق التي شهدتها الشارقة خلال العام الماضي تراجع، قياساً بالسنوات السابقة»، موضحاً أن «العام الماضي شهد 110 حرائق منزلية، و10 حرائق كبرى في الشارقة، نجمت عنها وفاة واحدة». يذكر أن عام 2009 شهد 15 حريق كبير.

وأضاف السركال في تصريحات صحافية، أن «جميع الحرائق الكبرى شبت في مستودعات وشركات في المناطق الصناعية المختلفة، إضافة إلى الحريق الكبير الذي وقع في شركة الأصباغ الوطنية في مايو الماضي، وحريق بناية الكويت في منطقة البطينة في يوليو الماضي». وعزا السركال انخفاض الحرائق إلى زيادة الإجراءات الاحترازية للإدارة ولجنة التفتيش الطارئ على المنشآت التجارية والصناعية والسكنية في الإمارة، وإلزام أصحابها باتباع إجراءات الأمن والسلامة في منشآتها، وتدريب العاملين في المصانع والشركات على عمليات الإطفاء والتعامل مع الحرائق حال نشوبها.

ولفت إلى أن «بقية الحرائق الأخرى التي وقعت في الإمارة راوحت بين المتوسطة والبسيطة، في المناطق الصناعية وبعض الشقق السكنية، وحرائق السيارات، وهي أيضاً قليلة مقارنة بالأعوام الأخرى».

مشيراً إلى أن «فرق حملة سلامة الأسر في المنازل زارت 585 منزلاً في الشارقة منذ انطلاقتها في الـ20 من ديسمبر الماضي حتى الأول من يناير الجاري، وستستمر في زيارة المنازل والبيوت والشقق في البنايات من أجل توعية السكان وكيفية التعامل مع الحرائق، طوال الستة أشهر المقبلة، وهي الفترة التي حددتها الحملة على مستوى الدولة».

 

طباعة