تدشين أول أنفاق «السلام» قبل موعده بـ 6 أشهر

النفق بطول 850 متراً ويتكون من أربعة مسارات ويستوعب 6000 مركبة في الساعة.             تصوير: جوزيف كابيلان

تفتتح بلدية أبوظبي اليوم أول نفق ضمن العقد الأول لمشروع تطوير شارع السلام، وذلك قبل الموعد المحدد بستة اشهر، ويعد النفق ضمن اربعة انفاق يشملهم المشروع، وفق المدير التنفيذي لقطاع البنية التحتية في البلدية المهندس عبدالله الشامسي، وأوضح أن النفق يقع امام متنزه خليفة بطول 850 متراً ويتكون من أربعة مسارات بطاقة استيعابية 6000 مركبة في الساعة.

وأشار الى تشغيل ثلاثة مسارات مرحلة اولى امام الحركة المرورية بالتنسيق مع مديرية المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي ثم المسار الرابع لاحقاً.

وأكد ان التغيرات الاقتصادية العالمية لم تؤثر في أعداد ونوعية ومخططات مشروعات البنية التحتية التى تنفذها بلدية ابوظبي، مؤكداً عدم تأخر دفعات للمقاولين المنفذين لمشروع السلام أو مشروعات اخرى مماثلة.

وقال إن التغييرات السعرية في مواد البناء تخضع لتقييم مستمر، وتطبق بلدية ابوظبي بنود قانون «الفدك» على المتعاملين في مشروع تطوير شارع السلام ، لافتاً الى ان البلدية تسترشد بالتقديرات السعرية لدائرة التنمية الاقتصادية في تقييم الدفعات وإجمالي القيم المتبقية لعقود المشروع، مشيراً الى وجود استقرار حالي في اسعار مواد البناء مقارنة بالفترات السابقة.

وتابع الشامسي «حرصنا على تسيير الحركة المرورية داخل النفق نهاية الاسبوع للاستفادة من انخفاض الحركة المرورية على ان تعمل الحارات الثلاث بكامل طاقتها لاستقبال 4500 سيارة بداية الاسبوع المقبل»، مضيفاً ان عقد متنزه خليفة قيمته 834 مليون درهم وسينتهي العمل خلال الربع الثالث من العام الجاري.وأشار إلى أنه تم تحويل حركة الشاحنات القادمة من منطقة الميناء عبر النادي السياحي، ولن تدخل شاحنة الى ابوظبي الا الخاصة منها بمشروعات تنفيذها جارٍ، مؤكداً ان هذا التحول سيسهم وبشكل كبير في انفراج الحركة المرورية بمنطقة النادي السياحي.

وأفاد الشامسي بأن النفق انجزه 1000 عامل يعملون على مدار الساعة بواقع 10 ساعات عمل لكل فريق عمل، مشيراً الى انجاز اكثر من مليون ساعة عمل في تنفيذ النفق دون حوادث، موضحاً أن النفق يقلل زمن الرحلة، ويعزز اجراءات الأمن والسلامة، ويحد من الازدحام المروري، ويتيح المجال لزيادة عدد المركبات والسيارات المستخدمة للطريق.

طباعة