«التفتيش الطارئ» يكشف عن مخالفات في 78 مدرسة

قال المشرف العام على لجنة التفتيش الطارئ على المنشآت الصناعية والتجارية في الشارقة، حارب الطنيجي، إن مفتشات اللجنة أجرين زيارات ميدانية لـ78 مدرسة خاصة في الشارقة، اكتشفن خلالها وجود مخالفات في جمعيها . وأضاف «نبهنا المدارس من خلال التنسيق مع المنطقة التعليمية إلى ضرورة إزالة المخالفات»، معرباً عن أمله أن تستجيب إداراتها لملاحظات المفتشات في أقرب وقت ممكن، لافتاً الى أن «الإصرار على المخالفة يستدعي اتخاذ إجراءات محددة من خلال المنطقة التعليمية، بناء على تقاريرنا ومتابعاتنا».

ومن هذه الملاحظات، يذكر الطنيجي الفصول الخشبية في بعض المدارس، والتخزين العشوائي، والبناء من دون ترخيص، ومعدات الوقاية غير الكافية، والسلالم غير الملائمة، ووجود أسلاك كهربائية مكشوفة ومفتوحة. ويتابع أن هناك حزمة من الإجراءات في ما يتعلق بالمخالفات، وكيفية متابعتها، تبدأ بالإنذار الشفهي، ثم إنذار أول، فإنذار ثان، وأخيراً هناك إغلاق المدرسة من خلال المنطقة والوزارة.

وقال إن اللجنة تهدف من حملاتها الفجائية على المدارس إلى التأكد من استيفائها شروط الأمن والسلامة والوقاية من الحرائق. ويشمل ذلك التأكد من التزامها بمتطلبات الدفاع المدني، وتفقّد مخارج الطوارئ، والتأكد من عددها مقارنة بعدد طلاب المدارس، والتثبت من مدى التزام المختبرات المدرسية بشروط السلامة في إيجاد فتحات التهوية، وعدم تخزين مواد قابلة للاشتعال، تلافياً لما يمكن أن ينتج عنها من حرائق.

كما تشمل عمليات تفتيش اللجنة، وفقاً للطنيجي، المقاصف ومحتوياتها والعاملين فيها، والتأكد من مدى التزامها بالشروط الصحية.

طباعة