نيابة الأموال في أبوظبي تنظم برنامج زيارات لحماية المال العام

تبدأ نيابة الأموال في أبوظبي مطلع الشهر المقبل، تنفيذ برنامج لتبادل الزيارات مع عدد من الجهات ذات طبيعة العمل المشتركة، من بينها جهاز أبوظبي للمحاسبة ومصرف الإمارات المركزي وهيئة الأوراق المالية والسلع وسوق أبوظبي للأوراق المالية.

وقال القائم بأعمال النائب العام في أبوظبي المستشار يوسف سعيد العبري، إن هدف البرنامج هو تبادل الخبرات في ما يتعلق بالطرق الحديثة في الكشف عن حالات الاستيلاء على المال العام والخاص من منظور أكاديمي وتطبيقي، والتعرف إلى التطورات الجديدة في الرقابة، ومعايير المراجعة والتدقيق، إضافة إلى الضوابط الأخلاقية للمحاسبة والمراجعة والسياسات النقدية ودور المعايير المحاسبية ومعايير التدقيق في تحقيق التوازن الداخلي والخارجي للأعمال، والمساهمة في تطوير السياسات المالية عموماً.

وأضاف أن برنامج الزيارات يهدف أيضا إلى التواصل المعرفي والبرمجي لتعزيز القدرة على إنجاز المسؤوليات في مواجهة التحديات المختلفة، واستعراض أفضل الممارسات وسبل تعزيز التنسيق بين المؤسسات الحكومية المحلية والاتحادية، مشيراً إلى أن هذا البرنامج يعتبر خطوة مهمة نحو رفع درجة التنسيق والتعاون بين النيابة العامة والجهات ذات طبيعة العمل المشتركة للارتقاء بالعمل المشترك، ودعم القدرات على رصد التحديات، وتطوير الحلول المشتركة للتصدي لها، وهو الأمر الذي من شأنه ترسيخ مكانة أبوظبي والإمارات في الساحة الدولية.

وأوضح أن برنامج الزيارات سيرفع درجة التنسيق في التصدي للجرائم الواقعة على المال العام والجرائم التي تمس مقتضيات الوظيفة العامة والثقة العامة والجرائم المرتبطة بأي منها، إضافة إلى تعزيز الجهود في التحقق من جودة إدارة وتحصيل وصرف أموال وموارد الجهات العامة والتأكد من أنها تتم بكفاءة وفاعلية واقتصادية، والتحقق من صحة التقارير المالية والتزام الجهات العامة بالقوانين والأنظمة واللوائح وقواعد الحوكمة والارتقاء بمبدأ المحاسبة والشفافية في الجهات العامة.

طباعة