الريامي: لاخطوط حمراء رسمية على ما تتناوله "الإمارات اليوم"

قال سامي الريامي رئيس تحرير صحيفة "الإمارات اليوم" إن إنشاء الصحيفة جاء بهدف تقديم اسلوب جديد عن الطرح الموجود في الصحافة المحلية، مشيرا إلى أن الصحيفة بخطها وشكلها الحاليين جاءت بعد دراسة لما هو موجود على الساحة المحلية، نافيا وجود خطوط حمراء رسمية بشأن المواضيع التي تتناولها الصحيفة.

وأضاف الريامي خلال استضافته قبل أيام في برنامج "على الموعد" الذي تبثه إذاعة الشارقة ويقدمه الإعلامي الإماراتي حسن يعقوب، أن "الإمارات اليوم" صحيفة مجتمعية "تتناول قضايا المجتمع بشكل واضح ومهني ولا يسيء، بل بالعكس تهدف إلى خدمة المجتمع."

وقال رئيس تحرير "الإمارات اليوم" أن الجرأة في الطرح وإبراز القضايا الاجتماعية على الصفحة الأولى مقارنة بالصحف المحلية الأخرى أبرز ما ميز الصحيفة.

وردا على سؤال لمقدم البرنامج بشأن تأثير انتقال "الإمارات اليوم" لتكون ضمن مؤسسة دبي للإعلام على خط الصحيفة المعروف، نفى الريامي أي تأثير على الخط العام للصحيفة بهذا الانتقال، مشيرا إلى أنه مثل المزيد من الحرية والصلاحيات، ومشددا على أن الصحيفة ستبقى على خطها الذي عرفت به منذ إصدارها الأول، كصحيفة "شعبية غير رسمية، تهتم بالمواطنين والمقيمين وبقضايا الوطن وبعيدة عن البروتوكلات".

وقال الريامي أن "الصحيفة وطوال السنوات الخمس الماضية من عمرها لم تتلقى أي اتصال من جهة رسمية يضع قائمة بالمواضيع الممنوع تناولها"، كما "لاتوجد رقابة مسبقة أو لاحقة لما يتم نشره، وإنما هنالك خطوط عامة للصحيفة"، منوها إلى أن الضغط على الصحيفة يأتي عادة من الناس بشأن عدد من المواضيع التي يتم طرحها.

وشارك عدد من المستمعين في اللقاء، حيث تناول المتصل محمد النقبي مقالات الريامي متسائلا عن الخطوط حمراء بشأن ما يتم نشره في الصحافة والتركيز على ما يرتقي بعقول الناس، فيما تساءل المتصل أبوخالد عن أسباب نشر صور المواطنين في حال وجود أي قضية ضدهم.

أما المتصل أبوعبدالله فطالب بالاهتمام أكثر بالخط الساخن وأيضا علق على عمليات سطو حدثت أخيرا على شركات صرافة واسباب حدوثها، داعيا إلى تناول هذه القضية بشكل أكبر، فيما انتقدت المتصلة أمل التعليقات التي ظهرت على النسخة الإلكترونية والمتعلقة بالأحداث التي رافقت المباريات الأخيرة بين منتخبي مصر والجزائر. بينما أثنى المستمع حبيب على جرأة الطرح للجريدة بشكل عام ومقالات رئيس التحرير بشكل خاص. 

 

للاستماع للتسجيل الكامل للقاء وإجابات رئيس تحرير صحيفة "الإمارات اليوم" على تساؤلات المتصلين، الرجاء الدخول على رابط (الصوت) في الوسائط المتعددة على الموقع. 

طباعة