مع الاحترام

«وزارة البيئة والمياه بصدد الانتهاء من إنشاء شبكة لمراقبة تلوث الهواء في مناطق الكسارات، فضلاً عن التوجه إلى استقطاب الباحثين والمختصين لإجراء دراسات دورية حول الانبعاثات الصادرة عن أنشطة الكسارات والمحاجر، وتقييم تأثيراتها في الصحة العامة والبيئة، واستكمال برامج التثقيف والتوعية للعاملين في مجال الكسارات».



المدير التنفيذي بالوكالة في وزارة البيئة والمياه  المهندس حمد عيسى المطروشي

تبذل وزارة البيئة والمياه جهوداً كبيرة لحل مشكلة تلوث الهواء في مناطق الكسارات، لكنني اعتقد أن إنشاء شبكة مراقبة لن يقضي عليها، لذا يتعين على الجهات المعنية وفي مقدمتها وزارة البيئة والمياه البحث عن حلول لإنهاء هذه المشكلة من جذورها، ويأتي في مقدمتها إنشاء هذه الكسارات بعيداً عن المناطق السكنية بمسافات كافية، تضمن عدم وصول الهواء الملوث إلى البيوت بما يضمن الحفاظ على الصحة العامة للسكان.



مراقب

طباعة