إصدار 167 ألف رخصة قيادة في دبي العام الماضي

بلغ عدد رخص القيادة التي أصدرتها مؤسسة الترخيص في هيئة الطرق والمواصلات العام الماضي، 167 ألفاً و260 رخصة قيادة، ضمن سبع فئات، هي رخصة قيادة دراجة نارية، ومركبة خفيفة، ومركبة ثقيلة، إضافة إلى رخصة قيادة حافلة خفيفة، وحافلة ثقيلة، وجهاز ميكانيكي خفيف وثقيل.

وعزت المؤسسة ارتفاع نسب الناجحين في فحص القيادة وحصولهم على رخص إلى زيادة عدد الفاحصين في المؤسسة بما يتناسب مع أعداد المتقدمين للفحص، وتقليص مدة الحصول على موعد فحص القيادة لتراوح ما بين 15 و30 يوماً.

وأفاد مدير إدارة ترخيص السائقين في مؤسسة الترخيص في الهيئة سلطان عبدالله المرزوقي، بأن رخص المركبة الخفيفة كانت الأعلى إصداراً بإجمالي 131 ألفاً و690 رخصة، تلتها رخص المركبات الثقيلة بمجموع 15 ألفاً و473 رخصة، ورخص جهاز ميكانيكي ثقيل بـ7125 رخصة، ثم رخص الحافلة الثقيلة بـ6989 رخصة، والدراجة النارية بـ3357 رخصة، ورخص جهاز ميكانيكي خفيف بـ1875 رخصة، ورخص الحافلة الخفيفة بـ751 رخصة.

وكانت مؤسسة الترخيص في هيئة الطرق والمواصلات نفذت 1344 معاملة إلكترونية لتجديد رخص القيادة، وتجديد تسجيل المركبات في دبي العام الماضي.

وشددت الهيئة على أهمية تجديد وتسجيل المركبات في المواعيد المحددة، خصوصاً أن الهيئة حريصة على تذكير عملائها بتجديد التسجيل عبر إرسال رسائل نصية قصيرة على الهاتف المتحرك للعميل، قبل أسبوعين من موعد انتهاء تسجيل المركبة، الأمر الذي يجنبهم التعرض للحوادث، خصوصاً المركبات التي لا يكترث أصحابها بالاهتمام بفحصها الدوري، إضافة إلى تحمل غرامة تأخير التجديد، لاسيما أن تأخر تجديد تسجيل المركبة يعد مشكلة وظاهرة بدأت تنتشر في الآونة الأخيرة.

وقالت إن الهيئة تعكف على إدخال تعديلات في السياسة المتبعة عبر رفع مبالغ الغرامات بشكل ملموس، وإدخال خيار مصادرة المركبة غير المسجلة في حال قيادتها.

طباعة