ارتفاع جودة التمور إلى 54٪

أكد المدير العام لشركة الفوعة المهندس سعيد سالم الهاملي، ارتفاع المعدل العام لجودة التمور من 32٪ في موسم 2006 إلى 54٪ العام الماضي، إضافة إلى ارتفاع جودة بعض أصناف الخرايف مثل صنف خلاص من 47٪ إلى 53٪ وصنف دباس من 45٪ إلى 65٪. أما أصناف الساير فقد ارتفعت من 20٪ إلى 37٪ من موسم 2006 إلى موسم .2009 جاء ذلك في كلمة له خلال افتتاح ورشة عمل تدريبية لمهندسي مركز خدمات المزارعين التابع لجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية بعنوان «إنتاج تمور عالية الجودة»، تستمر أربعة أيام خلال الفترة من 7 إلى 10 من الشهر الجاري.

وعزا الهاملي الارتفاع الملحوظ في نسب الجودة في التمور المستلمة خلال مواسم التسويق، إلى جهود التوعية التي تبذلها شركة الفوعة.

طباعة