شرطة دبي: التلفزيون الإسرائيلي لم يدخل غرفة المبحوح

محمود المبحوح.              رويترز

قال مسؤول أمني إن شرطة دبي لن تتوقف عن ملاحقة المتورطين في جريمة قتل القيادي في حركة المقاومة الإسلامية «حماس» محمود المبحوح ولديها الإمكانات والخبرات اللازمة للقبض عليهم، مؤكداً أن التقرير الذي بثه التلفزيون الإسرائيلي وادعى فيه انه دخل غرفة المجني عليه، يتضمن مغالطات واضحة، والمراسل لم يدخل إلى غرفة المبحوح، لكنه صور الفندق من الخارج ودخل غرفة شبيهة.

وأشار المسؤول الأمني في شرطة دبي إلى أن المراسل لم يفصح عن هويته، وبإمكان أي سائح تصوير المكان الذي يقيم فيه، مؤكداً أن شرطة دبي كشفت غموض الحادث.

 شرطة دبي تتعقّب قتلة محمود المبحوح

شرطة دبي تتعرف على المشتبه بهم في جريمة مقتل عضو في حركة حماس



إلى ذلك، بثت قناة الجزيرة، أمس، تقريراً حول برنامج عرضه التلفزيون الإسرائيلي تضمن تقريراً لمراسلها العسكري آلون بن ديفيد من داخل الفندق الذي شهد اغتيال المبحوح، وادعى تصوير لقطات من داخل غرفته.

وقال موقع «الجزيرة»، إن المراسل الإسرائيلي كان يتحدث عن قيام «الموساد» باستعادة هيبته من خلال تنفيذ عمليات سرية ضد خصومه، وقال المراسل في تقريره إن قاتلي المبحوح انتزعوا منه اعترافات حول طرق تهريب السلاح إلى الأراضي الفلسطينية، ثم قتلوه.

وكان المكتب الإعلامي لحكومة دبي نقل عن شرطة دبي أنها تمكنت من كشف غموض جريمة اغتيال المبحوح، وتواصل تحقيقاتها في سرعة تعقب المشتبه فيهم وتقديمهم إلى المحاكمة في أسرع وقت، من خلال التنسيق مع «الانتربول» الدولي، إذ غادر المشتبه فيهم البلاد قبيل الإبلاغ عن العثور على جثة المجني عليه في غرفته.
طباعة