تأجيل قضية طبيب «جي أم سي» إلى 14 فبراير

 أجّلت محكمة عجمان الشرعية قضية الطبيب الهندي الذي فقأ عين مريض مواطن، إلى 14 فبراير الجاري، من أجل تقديم مذكرة الدفاع الختامية.

وكانت جلسة أمس، عقدت برئاسة القاضي حمود بن عبدالله وعضوية القاضي عبيد المطروشي والقاضي سليمان أبوالعينين، في حضور وكيل النيابة أحمد الحمادي، وأمين السر ممدوح الرفاعي، واستمعت إلى أقوال شاهدة إثبات الواقعة (ع.ع)، وشاهدي النفي (ش.س) و (ش.ا). وقال محامي المجني عليه، عبدالحميد الكميتي «مازالت مطالبنا كما هي، والتي تتعلق بتعديل لائحة الاتهام لتشمل موظف أمن المستشفى، والمستشفى الذي كان يعمل به الطبيب». وأكد أن «المواطن المجني عليه سافر إلى لندن قبل يومين لاستكمال العلاج هناك».

ومن جانبه قال محامي المتهم، عبدالرزاق صالح «طلبنا تأجيل الجلسة من أجل تقديم مذكرة الدفاع الختامية والتعقيب على أقوال الشهود».

وتعود تفاصيل القضية إلى ديسمبر الماضي حينما تعرض مواطن في مستشفى «جي أم سي» في عجمان لضربة من قبل طبيب هندي نجم عنها فقء عينه.

طباعة