إنجاز 3576 معاملة مرورية موحّدة خلال شهر

بلغ عدد المعاملات الموحــدة المنجـزة بين إدارات المرور والترخيص على مستوى الدولة، منذ إطلاق خدمة «إنجاز» الشهر الماضي، 3576 معاملة، وفقاً لإحصاءات الإدارة العامة للتنسيق المروري في وزارة الداخلية.

وتشمل المعاملات مجموعة من الخدمات الموحدة المتعلقة بشؤون المرور وترخيص المركبات والسائقين، إذ أصبح في وسع المراجعين الاستفادة منها دون الرجوع إلى المصدر الرئيس لإصدار رخصة القيادة، ورخصة المركبة.

وبلغ عدد المعاملات التي أنجزتها إدارات المرور في الدولة لمصلحة إمارة أبوظبي 2386 معاملة، فيما بلغ عدد المعاملات المرورية التي قدمتها إدارة المرور في أبوظبي لمصلحة متعاملين في الإمارات الأخرى 309 معاملات.

وتشمل الخدمات المرورية الموحدة المعاملات المتعلقة بتسديد المخالفات، وتجديد واستبدال رخصة القيادة وتجديد رخصة المركبة، وإصدار بدل فاقد لرخصة المركبة، وإصدار بدل تالف لرخصة المركبة، وتغيير لون المركبة، وتغيير بيانات المركبة، وحجز رقم المركبة، واستخراج شهادة حيازة، وشهادة التسفير السياحي، إلى جانب استخراج شهادات التصدير خارج الدولة من دون لوحات تصدير، وشهادات التحويل داخل الدولة من دون لوحات تصدير.

وكانت وزارة الداخلية أطلقت في السادس من ديسمبر الماضي خدمة «إنجاز» في إطار مشروع الربط الإلكتروني الموحد لنظام المرور والترخيص الاتحادي بين إمارات الدولة، وتتضمن 13 خدمة، إضافة إلى توحيد رخص القيادة والمركبة.

وبهذه الخطوة تكون وزارة الداخلية أكملت إنجاز المرحلة الأخيرة من مشروع الربط الإلكتروني الموحد لنظام المرور والترخيص الاتحادي بين إمارات الدولة كافة.

وأكدت وزارة الداخلية أنه في وسع المقيمين العاملين في شركات لها فروع في إمارات أخرى التقدم للحصول على رخصة القيادة من الإمارة التي يعملون فيها، بغض النظر عن مكان إصدار الإقامة، في حال أثبتوا أن للشركة فرعاً في مكان إصدار الرخصة، بشرط أن يكونوا من الفئات المسموح لها بالحصول على الرخصة.

ولفتت إلى أن رسوم الخدمات المقدمة من النظام الاتحادي موحدة على مستوى الدولة، وستكون هناك رسوم محلية لكل إدارة.

طباعة