شرطة أبوظبى تحذر المشجعين من أي تجاوزات في أعقاب مباراة مصر والجزائر

أكّد العقيد مكتوم الشريفي، رئيس مديرية شرطة في أبوظبى ، أن عدة بلاغات وردت حول ضلوع عدد من المشجعين بعد انتهاء مباراة المنتخبين المصري والجزائري، والتى أقيمت بينهما الأربعاء الماضي ضمن مباريات نصف نهائى لبطولة كأس الأمم الإفريقية فى أنجولا ، بنزول بعض المشجعين الى الطرقات العامة، معبرين عن مشاعرهم بطريقة مثلت ازعاجاً لباقي القاطنين في بعض الأحياء السكنية.

وأضاف الشريفي "أن الشرطة لا تقف ضد حق الجماهير في التعبير عن فرحتها بفوز منتخباتها الوطنية على أن لا يتجاوز ذلك الحدود والنظم القانونية والأعراف المجتمعية السائدة".

ووصف البيان تلك السلوكيات بـ "المبالغ فيها" والتي نجم عنها بعض الأضرار في الممتلكات العامة، لافتاً إلى استدعاء تدخل أجهزة الشرطة حيث تم ضبط عدد من المتورطين وسيتم محاسبتهم بشدة عن تلك التجاوزات.

وأعرب الشريفي عن أمله في أن تشهد المباريات المقبلة التزاماً شاملاً من قبل المشجعين المقيمين والمتابعين لتلك المباريات عبر الفضائيات، والاكتفاء بالتعبير عن مشاعرهم الريا

طباعة