شذى إلى «مايو كلينيك» لزراعة قلب

شذى تتوجّه خلال يومين إلى عيادة «مايو كلينيك» في الولايات المتحدة لإجراء عملية زرع قلب. تصوير: ساتيش كومار

تتوجّه الرضيعة شذى الشحي، برفقة عائلتها ووفد طبي، إلى عيادة «مايو كلينيك» في مدينة روشستر في الولايات المتحدة الأميركية، في غضون اليومين المقبلين، لزراعة قلب، بناءً على توجيهات من سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي.

وكلّف سموّه مدير عام هيئة الصحة في دبي قاضي المروشد بنقل شذى التي نشرت «الإمارات اليوم» قصّتها الأحد الماضي، للعلاج في أي مركز عالمي مختص بجراحات زرع قلوب الأطفال، وتوفير أي وسيلة نقل لها، حتى لو كانت طائرة خاصة، أو طائرة إسعاف.

وأبلغ المروشد «الإمارات اليوم» بأن «الهيئة خاطبت مراكز طبية عدة في العالم لإجراء الجراحة لشذى، وتم الاتفاق على عيادة (مايو كلينيك) في الولايات المتحدة».

وأفاد بأن الرضيعة «ستُنقل إلى مدينة (روشستر) الأميركية قبل نهاية الأسبوع، ليُزرع لها قلب، وتُستبدل شرايينها»، لافتاً إلى أن «الهيئة خصصت طاقماً طبياً يضم طبيباً اختصاصياً، وممرّضين لمرافقة شذى في سفرها».

وتفصيلاً، قال المروشد إن سموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم اهتم بما نشرته «الإمارات اليوم» حول شذى الشحي، ولصعوبة علاجها في الدولة، أمر بنقلها للعلاج في الخارج، وطلب توفير أفضل وسيلة نقل تُناسب حالتها، سواء كانت طائرة خاصة، أو طائرة إسعاف. وأوضح أن سموّه يتابع شخصياً حالة الطفلة، واستفسر عن تفاصيلها، وأبدى اهتماماً شديداً بحصولها على أفضل علاج.

وذكر المروشد أن فريقاً من الهيئة عمل على التواصل مع أفضل المراكز المختصة بعلاج مثل هذه الحالات في الخارج، واتفق مع (مايو كلينيك) على علاج الطفلة، لتجرى الجراحات لشذى في أسرع وقت.

وقال والد الطفلة شذى الشحي الذي أبلغته «الإمارات اليوم» بمبادرة سموّ الشيخ حمدان: «لا أستطيع أن أصف مدى سعادتي بالاهتمام الشخصي من سموّه بحالة ابنتي، وقد أعاد تدخّل سموّه الفرحة إلينا، بعد أيام قاسية عشتها وزوجتي بين جدران المستشفى».

واكتفت (أم شذى) بالقول: «كنت على يقين أن دولتنا لن تترك ابنتي من دون أن تمدّ إليها يد المساعدة، وبادر سموّ الشيخ حمدان إلى تقديم الخير، سيراً على خُطى والده الذي لا يتأخر عن الوقوف إلى جانب كل محتاج».

وترقد شذى في العناية المركزة في مستشفى دبي، وتعاني تشوّهاً معقّداً في القلب، يتمثل في عدم وجود بطين أيسر. ومنذ شهر، لم تتحسّن حالتها الصحية التي تتدهور يوماً بعد يوم. وتؤكد التقارير الطبية أن الرضيعة في حاجة ملحة إلى عملية زراعة قلب في أسرع وقت لإنقاذ حياتها.

وتسكن عائلة شذى في رأس الخيمة ويعمل والداها في القطاع الخاص، ووفق ما قال والدها لـ«الإمارات اليوم»، فإن «ظروفه المعيشية لا تسمح له بالحصول على قرض لعلاج ابنته».
طباعة