«أبوظبي للتعليم»: مدير المدرسة يحدد أولويات تطويرها

نظّم مجلس أبوظبي للتعليم ورشة عمل حول المعايير والكفاءات المهنية الجديدة لمديري ومديرات المدارس الجدد في أبوظبي والعين والغربية.

وأفاد مدير عام المجلس الدكتور مغير خميس الخييلي، بأن الورشة تأتي ضمن سلسلة من خطط المجلس في تطوير المنظومة التعليمية، مضيفاً أن مدير المدرسة هو المسؤول عن تقييم أداء المدرسة لتحديد أولويات التطوير المستمر ورفع المعايير وتطوير السياسات والممارسات، والتأكد من الاستفادة من الموارد بكفاءة عالية لتحقيق أهداف المدرسة وتفعيل المنظومة الإدارية والتنظيمية على الصعيد اليومي للمدرسة وإشراك الأسرة والمجتمع في المسيرة التعليمية للطلبة. وقدمت ورشة العمل عرضاً تقديمياً للمعايير المهنية لمديري المدارس، وهي تنقسم إلى خمسة مجالات رئيسة، هي قيادة الاستراتيجية، قيادة التعليم والتعلم، وقيادة المنظمة، وقيادة الأفراد، وقيادة المجتمع، التي توضح أبرز المهارات المطلوب توافرها للكفاءات القيادية. ولقياس المهارات القيادية سيقوم فريق مشكل من مديري المدارس و المقيّمين الذين يختارهم المجلس لجمع الأدلة التي تبين قدرات مدير المدرسة ومقارنتها، ومن ثم يرفع الفريق التقرير إلى إدارة المجلس، وتوضع أهداف محددة لتنفيذها خلال إطار زمني محدد. وستركز هذه العملية على الارتقاء بأساليب القيادة، من خلال وضع وتنفيذ برامج تدريبية تضمن تحقيق أفضل مستويات الأداء للقيادات المدرسية.

طباعة