27 ألف طالب يستفيدون من مساعدات «خليفة الإنسانية»

مبادرة مؤسسة خليفة للطلاب هي الأكبر من نوعها في الدولة.             من المصدر

انتهت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية من تنفيذ مشروع «المساعدات العينية» للطلاب والطالبات للعام الدراسي الحالي بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، ومجلس أبوظبي للتعليم. وبلغ عدد المستفيدين أكثر من 27 ألف طالب وطالبة.

وقال وزير التربية والتعليم حميد محمد عبيد القطامي، إن هذا المشروع الذي يشمل 27 ألفاً و156 طالباً وطالبة، موزعين على 660 مدرسة في إمارات الدولة كافة، يسهم في تحسين الظروف المالية والاجتماعية للمستفيدين منه وأســـرهم.

داعياً الطلبة الى بذل مزيد من الجهد والعمل للوصول إلى أفضل النتــائج الدراسية.

من جانبه، قال المدير العام لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية محمد حاجي الخوري، إن هذه المساعدات الانســانية تعتبر الأضخم في الساحة المحلية لمساعدة الطلاب والطالبات من ذوي الدخل المحدود.

وأضاف أن المساعدات العينية وزعت وفق شروط وضوابط معينة للمستفيدين.

وقال مدير إدارة منطقة الفجيرة التعلـــيمية جمعة خلفان الكندي، إن 1065 طالباً وطالبة في إمارة الفــــجيرة اســــتفادوا من هذا المشروع الذي بدأ منذ العام الدراسي الماضي.

وبلغ عدد الطلبة المستفيدين منه في العام الدراسي الحالي 2714 طالباً وطالبة «ما أسهم في تخفيف المعاناة المالية عن كاهل كثير من الأسر الفقيرة والمتعففة».

طباعة