مع الاحترام

«قررت إدارة مسالخ أبوظبي منع وجود الجمهور داخل صالات الذبح خلال أيام العيد، ويتابع الأفراد ذبح الاضحيات عبر نوافذ زجاجية، كما قررت الادارة منح شهادة اعدام للذبيحة عند التأكد من عدم سلامتها ليتمكن صاحبها من الحصول على أضحية بديلة من التاجر، وتم التنسيق مع شرطة الحراسات والمرور لتنظيم دخول الجمهور».

رئيس قسم المسالخ العامة فى بلدية أبوظبي

خليفة محمد مجرن الرميثي

26 من نوفمبر الجاري



القرار الذي اتخذته مسالخ أبوظبي بمنع دخول الجمهور إلى صالات الذبح، ومنح شهادات إعدام للذبائح غير السليمة، من شأنه تنظيم عملية ذبح الأضاحي في المقاصب، ووقفها خارجها، وأرى ضرورة تكاتف الجهات المعنية كافة خصوصاً وسائل الإعلام للقضاء على ظاهرة ذبح الأضاحي في المساكن والشوارع، للتأكد من الكشف الطبي عليها حفاظاً على النظافة العامة التي ننشدها جميعاً.

مراقب
طباعة