مع الإحترام

«توزيع أرباح التعاونيات المدرسية ليس حسب مساهمة الطلبة، بل حسب مشتريات الطلاب من الجمعية، لذا فإن النصيب الأكبر للأرباح يذهب للمشترين وليس للمساهمين».
نائب مدير إدارة التعاونيات
في وزارة الشؤون الاجتماعية
سعيد مبارك
30 من يناير الجاري


فكرة تعاونيات المدارس جديرة بالإحترم، لأنها توفر للطلبة مصدراً للدخل وتجعلهم يعرفون قيمة العمل والمال، ولكن توجيه النصيب الأكبر من الأرباح إلى المشترين، فكرة تدعو إلى الاسراف والتبذير وليس الادخار والتوفير.
مراقب

طباعة