25 عملية جراحية ناجحة لأطفال فلسطين

الفريق الطبي شخص نحو 100 حالة مرضية للأطفال. وام

أجرى فريق من الجراحين الأجانب 25 عملية تخصصية لأطفال فلسطين في مستشفى أريحا الحكومي بالتعاون مع وزارة الصحة وجمعية إغاثة أطفال فلسطين ومؤسسة «الأجنحة الصغيرة» وبتمويل ودعم من حملة «سلام يا صغار» التي أطلقتها قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة رئيسة مجلس إدارة نادي سيدات الشارقة، لدعم أطفال فلسطين، حيث تكللت العمليات بالنجاح.

وتمكّن الطاقم الطبي الذي ضم جراحين ومتخصصين في جراحة العظام والقادم من دولة الامارات من تشخيص أكثر من 100 حالة مرضية للأطفال من مختلف مناطق فلسطين الذين كانوا يعانون من مشكلات في العظام والأطراف.

وأعرب الطاقم الجراحي الأجنبي عن سعادته بالمشاركة في هذه الحملة التي تقوم من أجل أطفال فلسطين الذين يحتاجون إلى تدخلات جراحية تخصصية عاجلة.

وأعرب الجراح الألماني الدكتور ديفيد مارك عن سعادته بالمشاركة في هذه العمليات الجراحية ووجوده في فلسطين للمرة الثالثة على التوالي، حيث سبق أن شارك في عمليات مماثلة في مناطق أخرى من فلسطين.

وذكر الجراح أنه وأطباء آخرين يقومون بذلك لحبهم للشعب الفلسطيني ورغبة منهم في مساندة الشعب خصوصاً الأطفال، معرباً عن أمله في ان يتطور هذا البرنامج مستقبلاً ويكون هناك تعاون بين الجانب الفلسطيني والجهات المختصة لتغطية الاحتياجات المطلوبة وتوفير المعدات اللازمة.

ونوّه الى أن هناك توجهات لعقد مؤتمر حول هذا البرنامج في أريحا لبحث سبل تطوير حملة مشاركة الأطباء والممرضين والمختصين والمسؤولين في كل المواقع الرسمية والأهلية بهدف حشد الدعم للنهوض بالبرنامج على كل المستويات.

وبدوره أثنى مدير مستشفى أريحا، الدكتور سميح حسن، على جهود الفريق الطبي الضيف وما قام به من عمليات ناحجة لأطفال فلسطين بالتعاون مع طواقم المستشفى وكوادره التي استنفرت لإنجاح هذه الحملة النوعية.

يذكر أن حملة «سلام يا صغار» تواصل مشروعاتها الخيرية في فلسطين منذ انطلاقها حتى الآن.
طباعة