«جمارك دبي» تتبرع بـ725 ألف درهم إلى أطفال غزة

 «جمارك دبي» قدمت شيكاً بقيمة التبرعات إلى »دار البر« لمساعدة أهالي غزة. من المصدر

قدم المدير التنفيذي الأول للشؤون المؤسسية في جمارك دبي، عبدالرحمن آل صالح، أمس شيكاً إلى نائب المدير التنفيذي في جمعية دار البر الخيرية، هشام علي الهاشمي، بقيمة 725.6 ألف درهم قيمة مساعدات مالية تبرع بها العاملون في «جمارك دبي» لمساعدة أطفال غزة، في إطار الحملة الوطنية «أطفال غزة أطفالنا».

وكانت «جمارك دبي» فتحت باب المشاركة أمام موظفيها وعملائها في هذه الحملة لتقديم تبرعاتهم النقدية والعينية إلى أطفال غزة المنكوبين.

وتمثلت المساعدات النقدية في فتح باب التبرع (بشكل اختياري) أمام جميع الموظفين براتب يوم عمل يتم تقديم ريعه إلى أطفال غزة، كما دعت الجمارك موظفيها وعملاءها للتبرع بمساعدات عينية شملت الغذاء والدواء والكساء والإيواء والماء لدعم أطفال غزة استجابة لهذه الحملة.

وخصصت «جمارك دبي» لهذا الغرض ثلاثة مراكز رئيسة لجمع التبرعات في المقر الرئيس لجمارك دبي، ومركز جمارك جبل علي، ومركز جمارك العوير، ووضع صناديق مخصصة لجمع التبرعات النقدية، وخيم لجمع التبرعات العينية في هذه المراكز. وأكد آل صالح أن «ما دفعنا للاشتراك في الحملة روح الأخوة والتضامن التي تجمع شعب الإمارات بالإخوة في فلسطين.

من جهته أشار الهاشمي إلى «روح المشاركة والتضامن والدعم المقدم من جمارك دبي خلال مساهمتها الفاعلة في حملة إغاثة أطفال غزة المنكوبين»، مؤكداً أن هذه التبرعات المالية ستضم إلى باقي التبرعات التي تم جمعها من مختلف المؤسسات الحكومية العاملة في إمارة دبي ليتم إيصالها إلى أهلنا في قطاع غزة بالطرق القانونية المشروعة».
طباعة