وثيقة «برنامج أبوظبي» 600 درهم خلال عام 2009

إبقاء سعر الوثيقة على سعرها الحالي للعام الثالث. أرشيفية

أعلنت الشركة الوطنية للضمان الصحي «ضمان»، إبقاء سعر الوثيقة الأساسية «برنامج أبوظبي» المدعومة من الحكومة على سعرها الحالي 600 درهم للعام الثالث على التوالي.

جاء القرار بعد إبرام اتفاقية مع هيئة الصحة في أبوظبي بهدف حماية مصالح المشاركين في برنامج أبوظبي للضمان الصحي، بالإضافة إلى رؤساء أعمالهم. وأكدت «ضمان» أنها ستستمر في توفير التغطية الصحية للمسجلين في «برنامج أبوظبي» من خلال شبكة من مزودي خدمات الرعاية الصحية المعتمدين في إمارة أبوظبي لحد أقصى يبلغ 250 ألف درهم سنوياً.

وتعقيباً، أفاد رئيس مجلس إدارة هيئة الصحة ـ أبوظبي وشركة «ضمان»، الدكتور احمد مبارك المزروعي، بأنه تم الاتفاق مع الشركة على تثبيت سعر الوثيقة الأساسية ضمن سلسلة من المبادرات والإجراءات التي تتخذها هيئة الصحة ـ ابوظبي بهدف حماية مصالـح كل المشاركـين في برنامـج أبوظبي للضمان الصحي، وتوفير خدمات بتكلفة مقبولة لجميع المقيمين والعاملين في إمارة أبوظبي.

من جانب آخر، أوضح الرئيس التنفيذي لشركة «ضمان» الدكتور مايكل بيتزر قائلاً: «استطاعت (ضمان) إبقاء سعر (برنامج أبوظبي) على سعره الأساسي أي 600 درهم على الرغم من ارتفاع تكلفة الرعاية الصحية»، مضيفا تعمل «ضمان» على التنسيق مع كل المنشآت الطبية وهيئة الصحة لضمان استقرار أسعار وثائق التأمين الصحي بأكبر قدر ممكن. وتنفرد «ضمان» بموجب قانون الضمان الصحي رقم (23) لعام 2005 بإصدار الوثيقة الأساسية للأفراد وعائلاتهم ممن يتقاضون رواتب إجمالية تقل عن 4000 درهم شهرياً مع سكن أو 5000 درهم شهرياً من دون سكن.

يذكر أن أكثر من 850 ألف شخص مسجلون في برنامج أبوظبي التابع لـ«ضمان»، ويتمتعون بتغطية صحية في معظم المستشفيات والمؤسسات الطبية التابعة للحكومة والقطاع الخاص في إمارة أبوظبي، حسب جدول المنافع الذي يقرّ بأن الحد الاقصى للتغطية الصحية يبلغ 250 ألف درهم سنوياً، كما تشمل التغطية الجغرافية إمارة أبوظبي، وتغطية الطوارئ في مختلف إمارات الدولة.

طباعة