شاورما الدهون بسعر اللحم الأحمر

لحوم دهنية تستخلص من الذبائح وتضاف إلى أسياخ الشاورما بعد تتبيلها بطرق معينة. الإمارات اليوم

كشف عاملون في مطاعم في أبوظبي عن خلط لحوم دهنية «لية الخروف» وشحوم أخرى مفتتة مع مادة الشاورما لرخص سعرها، مؤكدين إضافة بهارات منكهة لتغيير طعمها، وفق تعبيرهم.

وقالوا إن الاسعار الرخيصة للشحوم الدهنية التي تستخلص من الذبائح تشجع أصحاب مطاعم على استخدامها.

وفي المقابل، أكد مدير الاتصال في جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، محمد جلال الريايسة، إحكام الرقابة على إنتاج الشاورما في المطاعم.

وحذرت أخصائية التغذية في مركز هيلث كوست للصحة، منى الصابوني، من خطورة تعرض بقايا الشحوم الدهنية في الملاحم إلى سطوح ملوثة بالبكتيريا «لأن ذلك يتسبب في حدوث تسمم».

ولفت الريايسة إلى فحص عينات عشوائية من الشاورما في مطاعم أبوظبي للتأكد من خلوها من البكتيريا، ومطابقة موادها للمواصفات لضمان صلاحيتها للاستهلاك البشري.

وأضاف أن المركز يتولى الرقابة من خلال قسم مخصص للحوم، وآخر للعمليات الميدانية، مضيفا أنه حال تلقى الجهاز شكاوى بشأن جودة المأكولات في المطاعم تتم متابعتها، وإذا ثبتت صحة أية شكوى تفرض عقوبة على المخالفين حسب نوعية المخالفة.

ويتراوح سعر الكيلو الواحد للشحوم الدهنية المتبقية من الذبائح بين خمسة إلى ثمانية دراهم، وهناك أخرى جودتها عالية يصل سعرها إلى 30 درهما.

وتفصيلا، قال محمد سراج (عامل في مطعم) إن هناك مطاعم تخلط لحوما دهنية مع الشاورما، للاستفادة من فرق السعر، مضيفا أن الشحوم تخلط مع اللحم الأحمر وتباع بسعره.

وذكر علي محمد، الذي يعمل في المجال ذاته، أن الاقبال على الشاورما يغري بعض المطاعم باستخدام دهون رخيصة، مضيفا أن الشحوم الدهنية التي يخلطها مع مواد الشاورما تخلط مع بهارات معينة للحصول على مذاق آخر.

وعزا صاحب «مطعم الشاطر حسن»، عرفات عوض، وجود اختلاف في طعم الشاورما بين المطاعم إلى إضافة البهارات إليها بنسب مختلفة. ويضيف: نحفظ «لية الخروف» في فريرز مخصص لهذه الغاية.

وأقر عاملون في ملاحم ببيع بقايا شحوم دهنية يتم جزها من الذبائح إلى مطاعم لاستخدامها في تصنيع الشاورما، بسعر يراوح بين خمسة إلى ثمانية دراهم للكيلو الواحد.

لكن أخصائية التغذية في مركز «هيلث كوست» منى الصابوني حذرت من تناول وجبة الشاورما. وقالت إن كميات الدهون التي تحتوي عليها مرتفعة جدا، ما يتسبب في أمراض الضغط والقلب والشرايين.

وأفادت بأن نسبة الدهون في الشحوم «لية الخروف» الطازجة والمجمدة متساوية، وأن تخزينها لغايات التجميد لا يحدث تغيراً في طبيعتها.

وحاولت «الإمارات اليوم» الحصول على إحصائية حول نسبة الإصابة بالكلسترول نتيجة لتناول وجبات المطاعم الدهنية بما فيها الشاورما على مستوى الدولة من وزارة الصحة، ولكن لم يتسن لها ذلك.

وأكدت الصابوني ضرورة أن تكون طريقة تدوير اللحمة لتجهيز الشاورما صحية وسليمة، ونصحت بالتخلص من السوائل الناتجة عن ذلك، وإضافة مادة الخل، ما يساعد في تقليل الحمل الميكروبي وتعديل حموضة لحمة الشاورما، ويحول تالياً دون نمو البكتيريا.

نصائح للمستهلك
ينصح أخصائيو تغذية المستهلكين عند شراء الشاورما بالتأكد من أن الأدوات والمعدات المستخدمة في تداول الشاورما والمقبلات والمايونيز نظيفة، وتقطيع الشاورما على شكل شرائح رقيقة ناضجة، وبعدم قبول تحضير الوجبة من شرائح شاورما غير ناضجة، فذلك يعرض الصحة للخطر.

وفي حال الوجبات الخارجية يُفضل عدم إضافة المايونيز إلى الوجبة واستخدام شرائح المايونيز المُغلقة عند تناول الوجبة، وعدم استخدام الملاقط والملاعق عند وضع اللحمة والسلطات في السندويتشات، وعدم استخدام الأيدي مباشرة.

طباعة