«لغتنا هُويّـتنا»

"غرفة العلائت"

وضعت لافتة تدعو للتعجب والدهشة، حيث كتب عليها: «غرفة العلائت»، والصواب بالطبع: «غرفة للعائلات»، ما يزيد من مأساة اللغة العربية بين أبنائها الذين هضموا حقها، ولم يقدروها حق قدرها.

طباعة