رسائل


مسكن

أنا مواطنة من ابوظبي، مطلقة، ولدي بنت وحيدة، وبسبب ارتفاع الإيجارات في ابوظبي، سكنت مع ابنتي في بيت إيجار في عجمان بـ 20 ألف درهم سنوياً، واعتبر عاطلة عن العمل، إذ ليس لدي دخل إلا من راتب الشؤون الاجتماعية الذي لا يتعدى 4400 درهم، علما باني أعيش ظروفاً صعبة في ظل غلاء المعيشة.

سبق لي تقديم طلب للحصول على مسكن في بلدية ابوظبي منذ 10 سنوات، ولكن إلى هذا الوقت وأنا انتظر، لذا أناشد المسؤولين مساعدتي في الحصول على مسكن، لان إمكاناتي وظروفي لا تسمح لي بان امكث في بيت إيجار.

أم اليازية



عملية جراحية

أنا فلسطيني، أسكن في الشارقة، وأبلغ من العمر ٥٢ عاماً، لدي أسرة مكونة من سبعة أفراد، وتم إنهاء خدمتي بسبب إغلاق الشركة التي كنت أعمل بها في بداية الأزمة الاقتصادية العالمية، ولكن مشكلتي اني أعاني ضعف النظر، والنظارة أصبحت لا تناسبني لأنها تسبب لي حساسية وانسداداً في الجيوب الأنفية، ونصحني أحد الأطباء بإجراء عملية الليزر لعيوني، ولكن إمكاناتي المالية لا تسمح لي بذلك لعدم وجود دخل شهري لي، لذا أناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتي في إجراء هذه العملية الجراحية.

محمود



أسعار

اعتادت محال تجارية بيع سلع بأسعار مبالغ فيها، في حين توجد محال تجارية أخرى تبيع السلع نفسها بأسعار اقل، وهذا الأمر يجعل صاحب الدخل المحدود هو الضحية، علماً بان بعض التجار في السوق أصبحوا يرفعون أسعار كثير من السلع، على الرغم من انخفاضها في الدول المصنعة لها، وكانت بعض المؤسسات والشركات تعلل ذلك بارتفاع أسعار الديزل عالمياً، ولكن في الوقت الحالي انخفضت أسعاره، لذا أتمنى من الجهات المختصة وضع حل لهذا الارتفاع في ظل الأزمة الاقتصادية العالمية.

أبو راشد

طباعة