2009 عام مكافحة السكّري

طلب المجلس الوزاري للخدمات الجهات المعنية بالعمل على زيادة الوعي بمخاطر مرض السكري وآثاره الصحية والاجتماعية والنفسية وكيفية مواجهته والوقاية منه، موصياً بتكثيف حملات التوعية في المراكز والتجمعات السكانية لتحفيز أفراد المجتمع على إجراء الفحوص الدورية التي تساعد على تقليص الإصابة بالمرض والتصدي له في مراحله الأولى.

وكان المجلس عقد اجتماعه الاعتيادي أمس برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة رئيس المجلس، داعياً إلى اعتبار عام 2009 عاماً لمكافحة داء السكري في الدولة، بعدما أشارت تقارير رسمية من وزارة الصحة الى أن 24% من المواطنين مصابون بداء السكري حالياً.

طباعة