رسائل

مساعدة

أنا فلسطيني، أسكن في الشارقة، وأبلغ من العمر 47 عاماً، ولدي أسرة مكونة من خمسة أفراد، أعاني من إصابتي بمرض سرطان ورم الخلايا الجرثومي على حسب ما تشير إليه التقارير الطبية الصادرة من مستشفى توام، ماجعلني غير قادر على العمل، علماً بأني كنت المعيل الوحيد لأسرتي.

لكن في الوقت الحالي تراكمت عليّ المشكلات وأهمها ان مالك الشقة التي اقطنها مع أسرتي يطالبني بالدفع أو الإخلاء، إضافة إلى أن مدارس أبنائي تطالبني بدفع الأقساط الدراسية، ولا أعرف ماذا أفعل في ظل هذه الظروف، لذا أناشد أهل الخير مساعدتي مالياً على الظروف التي أمر بها.

فؤاد



قوقعة

أنا مواطن من الفجيرة، وابنتي تبلغ من العمر سنتين، بدأت معاناتها منذ ولادتها لعدم استطاعتها السمع، ولم نتوقف أنا ووالدتها في البحث عن مستشفى أو طبيب داخل الدولة يعالجها، حيث ذهبنا إلى المستشفيات الحكومية وفي كل مرة نسمع الكلام نفسه والجمل تتكرر (ننصحك بأن تكلم ابنتك بالإشارة)، ولم نقف عند نصيحة الأطباء، فتوجهنا إلى المستشفى الأميركي في دبي وبعد الفحوص اكتشفنا أنه يمكن علاجها في المستشفى نفسه، عكس ما كنا نتوقع أن علاجها يوجد خارج الدولة فقط.

وقرر الأطباء في المستشفى زراعة قوقعة لها، وتبلغ تكاليفها 180 ألف درهم، ولكن إمكاناتي لا تسمح لي بإجراء العملية لابنتي، لأني اعتبر المعيل الوحيد لأسرتي وراتبي لا يسمح لي بان أتكفل بها في ظل مصاريف ومتطلبات الحياة، لذا أناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتي في زراعة القوقعة لابنتي.



أحمد

وظيفة

أنا مواطن من دبي، أبلغ من العمر 23 عاماً، حاصل على مؤهل الثالث الإعدادي وشهادة الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي ICDL، بحثت عن وظيفة في جهات حكومية وخاصة عدة ولكن لم يحالفني الحظ في العثور على وظيفة، لذا أتمنى أن أجد فرصة عمل لأستطيع أن أعيل نفسي وأسرتي على مصاريف الحياة في ظل غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار.

خالد

طباعة