تشغيل المحطة الثانية لكهرباء مترو دبي

المحطة مجهزة بأنظمة متقدمة للحماية والمراقبة. الإمارات اليوم

أفادت هيئة الطرق والمواصلات في دبي بأن محطة توليد الطاقة الكهربائية الرئيسة الثانية لمترو دبي، الكائنة في ميدان الاتحاد، بدأت التشغيل الفعلي، بطاقة قصوى 160 MVA وتعمل بشكل آلي بالكامل (دون تدخل بشري) ومجهزة بأنظمة متقدمة للحماية والمراقبة، ومزودة بأنظمة مكافحة الحريق، لافتة إلى أن المحطة الفرعية الثالثة تقع أيضا في ميدان الاتحاد، وتخضع الآن للمراحل النهائية للاختبار، استعدادا لتشغيلها لتوفير الطاقة الكهربائية للخط الأخضر للمترو.

وقال مدير إدارة تنفيذ القطارات بمؤسسة القطارات في الهيئة عدنان الحمادي، إن «التشغيل التجريبي لقطارات مترو دبي والتي تعمل بالكهرباء يتواصل في الأشهر القليلة المقبلة، وستعمل محطة توليد الكهرباء الأولى والثانية لتوفير الطاقة الكهربائية اللازمة لتشغيل المترو، بما في ذلك محطات القطارات الواقعة على مسار الخط الأحمر الممتد إلى مسافة 52.1 كيلومترا من الراشدية وحتى جبل علي.

وأشار الحمادي إلى أن تصميم شبكة أنظمة التوليد الكهربائي لمترو دبي يمتاز بالمتانة والموثوقية، وإذا حدث عطب في إحدى المحطات الثلاث الرئيسة فإن المحطتين الباقيتين تؤمنان الحمولة الكهربائية الكاملة للمترو دون تأثر.

وأوضح أن تنفيذ وتشغيل المحطات الرئيسة بطاقة «132 KV» يضم شبكة دقيقة من الإجراءات بمشاركة خبراء يمثلون مختلف التخصصات الهندسية، ويبذل مهندسو مؤسسة القطارات جهودهم للتنسيق بين الأطراف كافة، وحل جميع المسائل العالقة، واتخاذ القرارات المطلوبة بشكل فوري بالتشاور مع هيئة كهرباء ومياه دبي لبلوغ هذا المعلم البارز في المشروع، ما تطلب من الجميع العمل على مدار الساعة من أجل إنجاز الأعمال المطلوبة في إطارها الزمني المحدد.

واعتبر الحمادي أن «نظام التوليد الكهربائي أحد أهم مكونات تشغيل المترو، لذلك تم التركيز على ارتفاع درجة الموثوقية والسلامة من الأعطال في هذا النظام الموجه لخدمة مترو دبي، ودأبت هيئة الطرق والمواصلات على التنسيق الدائم مع هيئة كهرباء ومياه دبي لضمان تنفيذ شبكة توليد الطاقة الكهربائية بما يتطابق تماما مع المعايير المتبعة في هيئة كهرباء ومياه دبي وحسب المعايير العالمية».

يذكر أن شبكة التوليد الكهربائي لمترو دبي تخضع للمراقبة والسيطرة الكاملة من مركز التحكم في العمليات المخصص تحديدا لتنفيذ هذه المهام والتعامل مع الظروف العادية والطارئة من أجل ضمان التشغيل الآمن والموثوق لعمليات المترو.

كما أن مترو دبي، ومن خلال اعتماده على الطاقة الكهربائية في التشغيل، يسهم في تعزيز مفهوم المصادر الصديقة للبيئة والذي تلتزم به دبي، فضلا عن إسهامه غير المباشر في الحد من تلوث الهواء من خلال الحد من كثافة السيارات في الشوارع والطرق.
طباعة