ارتفاع قتلى الانهيار في القاهرة إلى 61

خيام للعوائل المتضررة في موقع انهيار الدويقة. إي.بي.أي

قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية أمس إن عدد القتلى في الانهيار الصخري الذي تسبب في سقوط كتل من الصخور الضخمة على عشرات المنازل في القاهرة الاسبوع الماضي ارتفع الى 61 قتيلاً. وكانت أعمال الانقاذ في موقع الحادث الذي يقع في شرق القاهرة بطيئة بسبب حجم الصخور وصعوبة وصول المعدات الثقيلة التي تستخدم في رفع الانقاض الى مكان الحادث. ولم يعثر على ناجين منذ يوم السبت الذي انفصلت فيه صخرة ضخمة بجبل المقطم وسقطت على المنازل.

 

ونقلت وكالة انباء الشرق الاوسط عن وزارة الصحة قولها إن 58 شخصاً اصيبوا بجروح في الانهيار الصخري وإن 13 منهم مازالوا يتلقون العلاج في المستشفيات. ونقلت صحيفة الاهرام عن الامين العام للحزب الوطني الديمقراطي «الحاكم» صفوت الشريف قوله ان الحكومة ستقدم 2000 شقة للأشخاص الذين فقدوا مساكنهم في الكارثة أو الذين تدعو الحاجة الى هدم مساكنهم. وشكا سكان المنطقة الفقيرة التي تقع في الطرف الشرقي من مدينة القاهرة القديمة من التأخير في تقديم المساعدة، وقال شهود عيان إن السكان رشقوا بالحجارة شخصيات بارزة زارت المنطقة أول من أمس

طباعة