«أبوظبي للتطوير والاستثمار» تشتري مانشستر سيتي

الفهيم يستعرض قميص مانشستر سيتي بعد إتمام الصفقة. من المصدر

اشترت مجموعة أبوظبي للتطوير والاستثمار نادي مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم، في صفقة وقّعت أول من أمس في فندق قصر الإمارات.

وانتقلت بموجب الصفقة ملكية النادي من رئيس الوزراء التايلاندي السابق تاكسين شيناواترا الى المجموعة، من دون تحديد قيمة المبلغ المدفوع.

وقال عضو مجلس ادارة مجموعة أبوظبي للتطوير والاستثمار سليمان الفهيم: «اتفاقية الشراء تقضي بأن تتولى المجموعة كل مقاليد إدارة النادي العريق، فيما سيكون الدكتور تاكسين رئيساً فخرياً للنادي دون أي مسوؤليات إدارية».

وأوضح «ستقوم المجموعة بحل وسداد كل التزامات النادي، وستسعى لضم افضل لاعبي كرة القدم في العالم للدفع به لمنصة الإنجازات سواء على المستوى الإنجليزي المحلي أو على المستويين الأوروبي والعالمي، خصوصاً إذا تأهل مانشستر سيتي للمشاركة في دوري أبطال أوروبا في الموسم 2009/2010، كما سنتبني خططاً تسويقية تنعكس إيجاباً على النادي والمجموعة في ظل التوسعات اللانهائية التي تشهدها الملاعب الخضراء والأندية من استثمارات في كل من قطاعات التسويق التلفزيوني والصفقات الشرائية لأبرز نجوم اللعبة، وكذلك تطوير البنية التحتية الخاصة بكل مرافق الأندية، حيث يعد الدوري الإنجليزي الممتاز أغنى مسابقة أوروبية بعائدات ثلاثة مليارات دولار سنوياً».

وأضاف الفهيم الذي قاد المفاوضات: «هدفنا بسيط وهو جعل مانشستر سيتي أكبر ناد في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وللبدء بهذا الأمر يجب انهاء الموسم الحالي في المركز الرابع على لائحة الترتيب العام». يذكر أن نادي مانشستر سيتي تأسس في عام 1880 باسم «سينت ماركس» ثم غيره إلى «أدرويك» في عام .1887

وأطلق على النادي اسمه الحالي في عام .1894 وحقق النادي بطولة الدوري الإنجليزي مرتين وكأس إنجلترا أربع مرات وكأس الدوري مرتين وكأس أبطال الكؤوس الأوروبي مرة واحدة.

طباعة