دعوة الإيطاليين إلى تنفيذ «إضراب الخبز»

دعت اتحادات المستهلكين الإيطالية المواطنين إلى تنظيم ما يسمى بـ«إضراب الخبز» في 18 سبتمبر المقبل، وعدم شراء أو استهلاك الخبز احتجاجاً على زيادة أسعار المواد الغذائية.

واقترحت اتحادات المستهلكين على المواطنين عدم شراء الخبز والعجائن أو استهلاكها يوم 18 سبتمبر المقبل، وأن يقوموا بتوفير الطاقة الكهربائية والغاز والمحروقات.

وذكر بيان مشترك لاتحادات المستهلكين أن «إيطاليا تمر بأزمة اقتصادية تزيد كل يوم من فقر العائلات»، خصوصاً بسبب زيادة أسعار المواد الغذائية، ما يتطلب «كفاحاً قاسياً، وتبني مواقف حاسمة، ومشاركة الجميع».

 

وناشد البيان الإيطاليين الانضمام بصورة جماعية إلى «إضراب الخبز»، والإعراب عن استيائهم بسبب زيادة الأسعار.

 

وأظهرت إحصاءات اتحادات المستهلكين أن سعر الخبز ارتفع بنسبة 16%، في حين شهدت أسعار العجائن زيادة بنسبة 26%، والسولار بنسبة 20%، والبنزين بنسبة 10% مقارنة بالعام الماضي.
طباعة