تثبيت حرمان سان جيرمان من كأس الرابطة الفرنسية

 الاتحاد الفرنسي رفض إلغاء العقوبة وأصرَّ على حرمان سان جيرمان من الكأس.    رويترز   
رفض المجلس الفيدرالي الفرنسي، الهيئة المقررة في الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، اشراك نادي باريس سان جيرمان في مسابقة كأس رابطة الاندية المحترفة موسم 2008-2009، ولم يقبل بعرض اللجنة الاولمبية القاضي باستبدال عقوبة الابعاد بخوض مباراة لنادي العاصمة داخل ابواب مغلقة. وكانت لجنة الانضباط في الاتحاد الفرنسي أقرت في مايو الماضي معاقبة النادي بسبب رفع جماهيره لافتة تحمل عبارات مهينة لسكان الشمال خلال المباراة النهائية لمسابقة كأس الاندية في 29 مارس الماضي التي فاز فيها على لنس 2-1 على «استاد دو فرانس» في ضاحية سان دوني الباريسية.

ورفع جمهور باريس سان جيرمان خلال الشوط الثاني من المباراة المذكورة لافتة طولها 25 متراً تحمل عبارات مهينة امثال «المنحرفون جنسياً، المتعصبون والعاطلون عن العمل» لسكان شمال شرق فرنسا الصناعي حيث تقع مدينة لنس. وعقد المجلس الفيدرالي جلسة طوارئ هاتفية أمس، واعتبر ان منع باريس سان جيرمان من المشاركة هي عقوبة «مناسبة نظراً لفداحة الفعل». وكانت الشرطة المحلية قد فتحت تحقيقاً لمعرفة هوية الاشخاص المتسببين برفع اللافتة خلال المباراة التي شهدها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي شخصياً من المنصة الرسمية للملعب حيث اعطى أوامره الى رجال الامن بإزالة اللافتة.

 
طباعة