نوال الزغبي: فكرت بالاعتزال مرتين


 تطرقت المغنية اللبنانية نوال الزغبي إلى علاقاتها بزملائها في المجال الفني، مشيرة إلى «أن سوء التفاهم بينها وبين مواطنتها ديانا حداد زال، وأنهما صديقتان.
وأشارت إلى أنها تحب صوتها، خصوصاً في أغنية «ساكن»، بينما أرجعت نوال في مقابلة مع الإعلامية جومانا بوعيد خلال تسجيل أولى حلقات البرنامج التلفزيوني الجديد «كلمة فصل» خلافاتها مع راغب علامة وجورج وسوف وأصالة وإليسا إلى الصحافة التي «تدخلت فأثارت المشكلات» وتفتتح الحلقة التي ستبث قريباً بسؤال «ماذا بقي من نوال الطفلة؟» وترد الزغبي: «ما زلت طفلة ترضى بأي شيء ولا تطلب المستحيل» قبل أن ترفض بشكل مطلق الحديث عن انتماءاتها السياسية لأن ذلك قد «يؤذي» جمهورها من الطرف الآخر لأن «الفنان والفن للجميع».

 

ورداً على سؤال «من أشهر أنت أم هيفاء وهبي؟» قالت نوال « هذا سؤال لا يجاب عليه لكن هيفاء ذكية وعرفت كيف تثبت نفسها وأنا أحبها»، وفي تصريح آخر ساخن قالت إنها ترفض أن تشتري الجوائز على الرغم من أنها عرضت عليها وتفضل الجوائز التي تستحقها من الجمهور التي اعتبرتها جوائز غالية جداً.

 

واعترفت بأنها فكرت في الاعتزال مرتين الأولى قبل تسع سنوات والثانية قبل أربع سنوات، مبررة الفكرة في المرتين بأن «الموجة الفنية السائدة كانت دون المستوى» بينما المسار اليوم في رأيها أصبح أكثر صحة. وتضم الحلقة الأولى من البرنامج تقريراً مصوراً من متجر فيرجين لبيع الاسطوانات في عدد من الدول العربية يظهر تصدرها المبيعات لأشهر عدة، لكن التقرير المصور يغفل مصر وهو ما انتبهت له نوال فقالت «في مصر كنت الأولى لمدة ثلاثة أشهر».

طباعة