تحذيرات من «احتيال إلكتروني»

 

حذر المتحدث الرسمي باسم الهيئة الوطنية لتنظيم الاتصالات من وجود تعاملات لشركات أجنبية احتيالية عبر الإنترنت في الدولة، مشدداً على ضرورة إبلاغ المستهلكين عن أي عمليات احتيال يتعرضون لها إلى شركتي «اتصالات» و«دو».

وأكد لـ«الإمارات اليوم» أن «الهيئة تجري خطوات تنسيقية مع مزودي خدمات الإنترنت لإغلاق أي موقع لشركات أجنبية تقوم بعمليات احتيال على المستهلكين تحت ستار التجارة الإلكترونية».

 

وشدد على ضرورة تأكد مسؤولي مواقع الشركات الوطنية في الدولة من صحة ودقة بيانات أية شركات أجنبية تتجه للإعلان عن منتجاتها وتعاملاتها عبر تلك المواقع لتفادي إجراء تلك المواقع لأية عمليات احتيالية على المستهلكين عبر الموقع.

 

وكان عملاء قد شكوا من تعرضهم لعمليات احتيال عبر مواقع لشركات أجنبية وهمية على شبكة الإنترنت متخصصة بالتجارة الإلكترونية.

 

وأشار المتحدث الرسمي  إلى أن «الهيئة تتتبّع أي مواقع لشركات تقوم بمثل تلك العمليات في حال ورود أي شكاوى بشأنها بالتعاون مع الجهات الرسمية المسؤولة»، لافتاً إلى أن «الهيئة تنفّذ حالياً حملة قومية حول اتباع وسائل الأمان وتفادي العمليات الاحتيالية من خلال التعامل مع وسائل التجارة الإلكترونية».

 

وأضاف «أن الحملة تشمل وسائل إرشادية احترازية عدة للتأكد من صحة رسائل البريد الالكتروني الواردة لمستخدمي شبكة الإنترنت وكيفية أخذ الاحتياطات اللازمة عند التعامل مع مواقع التجارة الإلكترونية».

 

ولفت إلى أن «الهيئة نجحت أخيراً في إغلاق مواقع عدة لشركات تبيع برامج محظورة عبر شبكة الإنترنت، منها برامج تعمل على اختراق حجب المواقع غير المسموح بتصفّحها في الدولة».  
 
طباعة