«كهرباء دبي» تكرّم الفائزين بجائزة «الترشيد»


اختتاماً لمسابقة جائزة «الترشيد من أجل غد أفضل» في دورتها الثالثة 2007- 2008، والتي تنفذها هيئة كهرباء ومياه دبي بين مختلف مدارس الإمارة، ضمن إطار برنامجها المستمر لترسيخ مبادئ ترشيد استهلاك الكهرباء والماء الموجهة للطلاب في مدارس دبي، أقامت الهيئة احتفالاً لتكريم المدارس الفائزة بجميع فئات جائزة الترشيد. ويبلغ عدد فئات الجائزة أربع فئات تمنح للمدارس، ولفرق العمل، ولأولياء الأمور، وللعامل المرسي. وذلك في فندق «رافلز» في دبي.
 
وحضر الحفل العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للهيئة، سعيد محمد الطاير، ومدير مجلس المديرين والمدير العام لهيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي، الدكتور عبدالله محمد الكرم، وعضو المجلس الوطني الاتحادي والرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للتعليم المدرسي، فاطمة المري، وعدد من مديري الإدارات في الهيئتين. كما حضر الحفل مديرو المدارس الفائزة بالجائزة، وعدد من أعضاء الهيئات التدريسية فيها.

وفي كلمته قال الطاير: «تسعى حكومة دبي لتحقيق التنمية المستدامة، كما جاء في استراتيجية دبي 2015، التي بيّن ملامحها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي».  ومن جانبها، ألقت مدير خدمات المستثمرين في الهيئة ورئيس فريق الترشيد المهندسة، أمل كوشك، كلمة رحبت فيها بالحاضرين، وهنّأت المدارس الفائزة. المدارس الفائزة:
 
مرحلة رياض الأطفال: روضة الشروق بالمركز الأول، وروضة الربيع بالمركز الثاني. المرحلة الابتدائية: المركز الأول مدرسة جميرا النموذجية، وفي المركز الثاني مدرسة سلمى الأنصارية الابتدائية، وفي المركز الثالث مدرسة سلطان العويس الابتدائية. المرحلة الإعدادية: فازت بالمركز الأول مدرسة أم سقيم، وفي المركز الثاني مدرسة الظهرة الإعدادية للبنات، وفي المركز الثالث مدرسة الرازي. المرحلة الثانوية: المركز الأول مدرسة سكينة بنت الحسين، والمركز الثاني مدرسة أسماء بنت نعمان، وفي المركز الثالث مدرسة الراية.
 
طباعة