النصر يتّهم عبد الــــــكريم بالاعتداء على لوكا - الإمارات اليوم

النصر يتّهم عبد الــــــكريم بالاعتداء على لوكا


اتهم مسؤولون في نادي النصر الحكم محمد عبد الكريم بمحاولة الاعتداء على المدرب الكرواتي لوكا بين شوطي اللقاء الذي جمع العميد مع نظيره الشباب في دوري اتصالات لأندية الدرجة الأولى بكرة القدم، الذي انتهى 2/1 لمصلحة الأخير ضمن لقاءات الجولة 16 .

وقال رئيس مجلس إدارة نادي النصر قاضي المروشد «نأسف لمحاولة الحكم الاعتداء على المدرب و نتحفظ على مثل هذا التصرف تجاه شخص يعمل في نادي النصر، فقد بالغ الحكم في محاولته الاعتداء على المدرب لولا تدخل الشرطة التي أوقفت تصرفات الحكم قبل أن تتصاعد».
 
وأوضح «لسنا راضين عن سياسة لجنة الحكام التي نرى أنها تدير دفة التحكيم بديكتاتورية وتعنت واضحين، وانعكس ذلك سلبا على أداء الحكام في معظم المباريات ويجب ألا نلتزم الصمت طويلا تجاه ما يحدث، ومن حقنا أن نقول آراءنا في كل القضايا والموضوعات التي تهم الرأي العام دون المساس بأحد».

وأضاف «لم يكن الحكم محمد عبد الكريم موفقا في بعض قراراته خلال المباراة ومن بينها تغاضيه عن احتساب هدف صحيح سجله مسلم احمد من ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 10 ألغاه الحكم بداعي التسلل». وتابع المروشد حديثه «لا نحاول أن نرمي بأسباب خسارة العميد على شماعة التحكيم ولكننا نتحدث عن ظلم واضح تعرض له فريقي في هذه المباراة، وأنا فخور بلاعبينا وبالمدرب وبالأداء الذي قدموه والخسارة لا تقلل على الإطلاق من مستوى الفريق لا سيما أنها جاءت من المتصدر الحالي لمسابقة الدوري».
 
وتحفظ الحكم محمد عبد الكريم على التعليق على الاتهامات التي وجهها إليه رئيس مجلس إدارة نادي النصر قاضي المروشد، وقال: «مستعد لأن أقسم اليمين بعدم تهجمي على مدرب النصر وأن ما حدث كان العكس تماماً عندما اندفع لوكا باتجاهي بين شوطي المباراة وتحدث بصوت مرتفع وقلت لمدير فريق النصر صلاح جلال أن ينصح المدرب بألا يرفع صوته على أفراد طاقم التحكيم، وانتهت القصة عند هذا الحد ولم تتدخل الشرطة كما أدعى مسؤولو نادي النصر».
 
وعن عدم قيامه بطرد الحكم الكرواتي ردا على هذه الواقعة، قال «قدرت الواقعة بأن المدرب كان يستفسر عن أسباب إلغاء الهدف ولم يكن هناك ما يستدعي اتخاذ قرار في حقه ولكني فوجئت بما حدث بعد المباراة من ردة فعل لإدارة نادي النصر». وأضاف «نحن كقضاة ملاعب لسنا ضد نادي النصر أو غيره من الأندية ونعمل على إعطاء الحقوق لأصحابها، وأعتقد أنني لم أقصر في واجبي».

ودافع محمد عبد الكريم عن قراره بإلغاء هدف مسلم احمد، وقال «لم يكن الهدف صحيحا وكان احد لاعبي النصر في موقف تسلل وبالتالي استفاد اللاعب من الموقف وكان القرار بإلغاء الهدف سليما بنسبة 100%». وأبدى محمد عبد الكريم أسفه البالغ لخروجه عن لوائح لجنة الحكام بالحديث لوسائل الإعلام عقب المباراة، وقال  «جانبني التوفيق حينما صرحت لقناة دبي الرياضية عقب المباراة مباشرة، ولكني كنت تحت ضغط نفسي شديد جراء الاتهام الذي وجهه لي رئيس مجلس إدارة نادي النصر، واعتبرت أن هذه الاتهامات إساءة للتحكيم الإماراتي وليس لي بشكل شخصي، وهذا ما دفعني للتعليق على تصريحات المر وشد».

ومن جانبه نفى مدرب النصر لوكا أن يكون استفز الحكم محمد عبد الكريم أو دفعه للاعتداء عليه، وقال «حاولت فقط أن أستفسر منه عن أسباب إلغائه الهدف فما كان منه إلا أن هاجمني بعنف دون سبب واضح، ما دفعني للدهشة من ردة فعل الحكم، كان يجب عليه أن يحترمني بنفس درجة الاحترام التي عاملته بها».

وشدد لوكا على أن النصر قدم مباراة جيدة دون النظر للأحداث التي رافقت اللقاء، وقال «أنا راض تماما عن أداء فريقي وأهنئ اللاعبين على الأداء، وهذه حال كرة القدم فقد تؤدي بصورة جيدة وتخسر نتيجة اللقاء كما حدث لنا أمام الشباب». 

   
  

طباعة