جنبلاط: قمة دمشق باهتة وسورية مستمرة في انتقامها من اللبنانيين - الإمارات اليوم

جنبلاط: قمة دمشق باهتة وسورية مستمرة في انتقامها من اللبنانيين

جدد زعيم الحزب التقدمي الاشتراكي النائب اللبناني وليد جنبلاط أمس، اتهام سورية بعرقلة الحلول في لبنان، معتبرا ان سورية «تنتقم من اللبنانيين منذ منتصف السبعينات» وواصفا القمة العربية التي انعقدت في دمشق بـ«الباهتة».
 
وقال جنبلاط في الموقف الأسبوعي الذي ينشره في جريدة «الانباء»التابعة لحزبه، ان وزير الخارجية السوري وليد المعلم قال ان الحل في لبنان «لبناني لبناني» مضيفا «هل يظن ان احدا لا يزال يصدق هذا الكلام المنمق في الشكل والفارغ من المضمون؟»
 
واضاف «الا يعلم القاصي والداني ان النظام السوري هو الذي يعرقل حل الازمة السياسية في لبنان؟».

وتابع جنبلاط «كثر الكلام عن ان الانتقام السوري من لبنان سوف يكون قاسيا بعد انتهاء القمة، بسبب تجرؤ لبنان على مقاطعة القمة، فمتى توقف الانتقام السوري من لبنان أساسا؟»
 
وقال ان «هذا النظام ينتقم من اللبنانيين منذ منتصف السبعينات ولم يتوقف عن ذلك منذ ذلك التاريخ، فهل هناك ما سيردعه الآن؟».

ووصف جنبلاط القمة العربية التي انعقدت في دمشق بأنها «باهتة افتقدت الى جانب التمثيل الرفيع للدول العربية الرئيسية، والرؤية السياسية التي يفترض ان ترسمها القمم لتقدمها الى الشعوب العربية». 
طباعة