تليف جزئيات من تصميم الانسان توقف تليف الكبد في الفئران

صمم علماء في اليابان جزيئات صناعية نجحت عند استخدامها مع الفئران في وقف تليف الكبد وهو مرض مزمن خطير عند الانسان لا يمكن حتى الان شفاؤه الا بعملية زرع كبد.

وينتج تليف الكبد عن عوامل مثل الافراط في تعاطي الخمور والتهاب الكبد الوبائي بي وسي .

وهذا المرض خطير بصفة خاصة في مناطق باسيا من بينها الصين.

ويحدث تليف الكبد عندما يبدأ نوع من خلايا الكبد في انتاج مادة الكولاجين وهي مادة ليفية تؤدي الى خشونة الجلد والاربطة.
ومثل هذا الضرر لا يمكن وقفه على الرغم من امكان اتخاذ خطوات لمنع حدوث مزيد من الضرر.

وعملية زرع الكبد تكون السبيل الوحيد للنجاة في الحالات المتقدمة.

وقال الباحثون في دورية نيتشر بايوتكنولوجي انهم صمموا جزئيات يمكن ان توقف انتاج "الخلايا النجمية"بالكبد لمادة الكولاجين والمعروفة ايضا بانها تمتص فيتامين ايه.

وقام العلماء بعد ذلك بتحميل الجزئيات داخل اجسام ناقلة مغطاة بفيتامين ايه قامت بخداع الخلايا النجمية لامتصاص
الجزئيات.

وقال الباحثون :"خدعت (الجزيئات) من خلال وضعها في وسائط ناقلة مغطاة بفيتامين ايه الخلايا النجمية للسماح لها بالدخول الى المثبط الذي يوقف فرز الكولاجين."

وفي هذه الدراسة حفز الباحثون تليف الكبد في الفئران ثم قاموا بحقنها بجزئيات مطعمة بفيتامين ايه.

وقال يوشيرو نيتسو في كلية الطب بالجامعة الطبية في سابورو باليابان عبر الهاتف :"استطعنا ان نقضى تماما على تليف الكبد
بحقن هذا العامل، وشفيناها من التليف."

وفي تفسيره لكيفية وقف تلف الكبد قال نيتسو : "ان الكبد نفسه مسؤول عن انتاج وتخزين الكولاجين وهو يفرز ايضا انزيمات معينة تذيب الكولاجين، وتذيب التليف المخزن بالفعل في الانسجة. "نأمل بان يتم اعداد (دواء)  للبشر خلال بضع سنوات.
"