باراك متخوف من سيطرة «حماس» على الضفة - الإمارات اليوم

باراك متخوف من سيطرة «حماس» على الضفة

ذكرت صحيفة «جيروزاليم بوست» ان وزير الحرب الإسرائيلي ايهود باراك حذّر الولايات المتحدة من ان بوادر حسن النية التي تقدمها اسرائيل تجاه الفلسطينيين، ومن ضمنها الموافقة على تسليم اسلحة وآليات مدرعة للسلطة الفلسطينية والسماح بنشر رجال شرطة فلسطينيين في مدينة جنين «قد تؤتي في النهائية نتائج عكسية» لأن حركة «حماس» قد تصل الى الحكم في الضفة الغربية وتصبح مزودة بأسلحة افضل توجهها نحو اسرائيل. 

وأصدر باراك هذا التحذير خلال اجتماع عقده أخيراً مع المبعوث الأميركي الخاص الى اسرائيل والأراضي الفلسطينية الجنرال جيمس جونز. وكانت اسرائيل وضعت مع جونز لائحة من البوادر الأخرى التي ستشمل نشر 600 شرطي فلسطيني، تلقوا تدريبات في الأردن، في جنين، وازالة محتملة لحواجز ترابية. 

وقال مسؤولون عسكريون اسرائيليون ان باراك قال لجونز «علينا ان نبقي في بالنا امكانية ان تسيطر «حماس» على الضفة بعد كل ما فعلناه، وليس فقط بالقوة، وانما حتى ايضاً من خلال الانتخابات العامة المقبلة». 

ويعتزم باراك عرض قائمة البوادر الإسرائيلية على وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس التي من المتوقع ان تصل الى اسرائيل اليوم.
طباعة