15 ألف صومالي طلبوا اللجوء في 4 أشهر

 
أعلنت مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين أن أكثر من 15 ألف صومالي طالبوا بحق اللجوء منذ بداية العام الجاري في الدول المجاورة مثل: كينيا وجيبوتي وإثيوبيا والسودان، هرباً من العنف الذي يعصف بمعظم البلاد.


وأوضح بيان صادر عن الناطق باسم المفوضية، رون ردموند، أول من أمس أن أعداداً متزايدة من الصوماليين طالبي اللجوء السياسي والمهاجرين يتجهون إلى جيبوتي ما يزيد من القلق من أن تصبح جيبوتي طريقاً للهجرة إلى الشرق الأوسط.


وقال إن نحو 2000 من طالبي اللجوء والمهاجرين الصوماليين عبروا الحدود إلى جيبوتي منذ شهر يناير الماضي وذلك مقارنة بنحو 700 كانوا قد عبروا هذه الحدود منذ العام الماضي.  من ناحية أخرى يجتمع البنك الدولي والأمم المتحدة والحكومة الانتقالية في نيروبي لمناقشة اقتصاد البلاد.