15 حافلة بطابقين بين دبي والشارقة في سبتمبر


أفادت مؤسسة المواصلات العامة بهيئة الطرق والمواصلات في دبي بأن إدارة الحافلات في المؤسسة سوف تسيّر حافلات بطابقين على خط دبي - الشارقة في شهر سبتمبر المقبل للارتقاء بمستوى الخدمة على هذا الخط الذي يشهد طلباً متزايداً من الركاب المتنقلين بين دبي والشارقة. 

وأكد مدير إدارة الحافلات في المؤسسة، المهندس عبدالله يوسف آل علي، أن المؤسسة ستسير 70 حافلة ذات الطابقين على خط دبي الشارقة خلال الأشهر المقبلة، حيث إنه من المتوقع البدء بـ15 حافلة بطابقين في سبتمبر على هذا الخط الذي يشهد طلباً متنامياً من الركاب المتنقلين بين الإمارتين لغرض العمل والسكن. 

وقال آل علي: «خط دبي - الشارقة سيشهد تطوراً بعد إدراج الحافلات ذات الطابقين»، موضحاً أن «هذه الحافلات تتميّز بمواصفات فنية راقية وتقنيات متقدمة وتتمتع بأعلى معايير السلامة والأمان، ونظام إحصاء عدد مستخدمي الحافلات، كما سيتم ربط هذه الحافلات بمركز للتحكم في الهيئة عن طريق نظام تحديد المواقع ما يسهم في زيادة كفاءة الخدمة، وتتميز هذه الحافلات بشاشات عرض الكترونية واضحة سواء داخلية أو خارجية».

وأضاف أن الحافلات الجديدة توفر مزايا ومواصفات عصرية ومتطورة تتيح لذوي الاحتياجات الخاصة الركوب مع كراسيهم المتحركة في الحافلات لتوفر إمكانية الانتقال من مكان لآخر بسهولة ما يسهم في إدماجهم في المجتمع بفاعلية أكثر.

وتابع أن «الحافلات العصرية تشجيع على استخدام وسائل النقل الجماعي وتلبي جميع الاحتياجات الحالية والمستقبلية الناتجة عن النمو السريع»، مشيراً إلى أن حافلات النقل عبر المدن تسير حالياً 200 حافلة بين دبي والشارقة، ويقدّر عدد الركاب الذين يتم نقلهم بنحو 15 ألف راكب يومياً عبر 470 رحلة تقريباً. 
ويشار إلى أن مؤسسة المواصلات العامة أعلنت أخيراً أنها ستتسلم أول حافلة بطابقين من مجموع 170 حافلة الشهر المقبل على أن يتم استلام الباقي على دفعات مختلفة اعتباراً من شهر يونيو المقبل
.