جزر القمر تستعيد «أنجوان»

قال ضابط رفيع المستوى ان جيش جزر القمر، سيطر أمس على جزيرة انجوان المتمردة، بعد هجوم في الصباح بدعم من الاتحاد الافريقي. وقال المتحدث باسم جيش جزر القمر احمد سيدي للصحافيين في جزيرة موهيلي المجاورة إن« جزيرة انجوان تحت السيطرة الكاملة للجيش، حتى الآن ليس هناك قتلى أو جرحى. فرّ كل زعماء المتمردين ولم نعثر بعد على أحد». وأعلن المتحدث انه تم تحديد موقع رئيس جزيرة انجوان محمد بكار، خلال العملية العسكرية التي اطلقها الجيش المدعوم من الاتحاد الافريقي بهدف طرده من السلطة.

وقال المتحدث باسم الجيش الوطني للتنمية انه «تم تحديد موقع» بكار، دون ان يحدد ما اذا ألقي القبض عليه. وشن الجيش القمري مدعوما من قوات من الاتحاد الافريقي عملية عسكرية اطلق عليها اسم «الديمقراطية في جزر القمر» لطرد الكولونيل بكار الذي يترأس انجوان منذ مارس 2002، ولم تعترف جزر القمر ولا الاتحاد الافريقي بإعادة انتخابه في يونيو 2007 .

من جهته اعلن وزير الدفاع في جزر القمر محمد بكار دوسار، في موروني ان معارك كانت دائرة بعد ظهر أمس، على جزيـرة انجـوان، بـين الجيـش المدعـوم مـن قوات الاتحاد الافريقي وقوات الرئيس بكار.

وأضاف الوزير ان القوات التي نزلت فجرا على الجزيرة حاولت «احتواء احد جيوب المقاومة باتجاه مقر اقامته (محمد بكار) في باراكاني» الحي الواقع في منطقة واني على بعد ثلاثة كيلومترات من عاصمة الجزيرة موتسامودو.