خالد سليم وأسمى لمنور يحاوران الكبار في أبوظبي

 

جاء الحفل الفني الذي أقيم، أول من أمس، في قصر الإمارات بأبوظبي ضمن فعاليات مهرجان أبوظبي الخامس للموسيقى والفنون، بمثابة دعوة لإعادة النظر في تقويم الجمهور لبعض المطربين من الجيل الجديد.
 
فقد نجح الفنان خالد سليم والفنانة أسمى لمنور أثناء الحفل الذي قاد الأوركسترا فيه المايسترو الشاب سعيد كمال، أن يقدما نفسيهما للجمهور في صورة جديدة، ويكشفا عن موهبتين أصيلتين في عالم الغناء والطرب، ويؤكدا «أن الساحة الغنائية العربية مازالت قادرة على تقديم واستيعاب مواهب أصيلة تتمتع بإمكانات حقيقية وسط التيار الجارف من مدّعي الفن». حمل الحفل عنوان «حوار مع الكبار»، حيث قدم كل من خالد وأسمى مجموعة من أغنيات جيل الكبار من الفنانين والفنانات العرب.
 
فقدمت أسمى لمنور في فقرتها أغنيات «في يوم وليلة» لوردة الجزائرية، «قديش كان في ناس» لفيروز، «متفوتنيش أنا وحدي» لسيد مكاوي، «قلبي دليلي» لليلى مراد، «تخونوه» لعبدالحليم حافظ، وأغنية «وهران» لأحمد وهبي والتي أخرجت فيها الكثير من قدراتها الصوتية نتيجة تمازجها مع اللحن المغاربي والكلمات الحماسية، وأشارت لمنور في الحفل الى ان هذه الأمسية هي «نوع من التكريم للكبار الذين تربينا على أغنياتهم، وتتلمذنا على أيديهم، وهم كثر».
 
وبالفعل استطاعت تقديم هذه الأغنيات بأداء يجمع بين الرقي والسلاسة والرزانة، وأن تترك لشخصيتها المستقلة مساحة تطل منها دون ان تؤثر في بناء الأغنية أو أن تقع في دائرة التقليد للمطرب صاحب الأغنية. وفي الجزء الثاني من الحفل،  نجح الفنان خالد سليم أيضاً في أن يدير حواره الغنائي مع الكبار بموهبة واضحة وقدرة على التحكم في درجة الصوت ونبرته وتلوينه وفقاً للحن وكلمات الأغنية، كاشفاً عن إمكانات صوتية من الصعب اكتشافها في أغنيات الفيديو كليب أو الألبومات المسجلة، ولكنها تظهر بوضوح في الحفلات المباشرة، حيث قدم سليم الذي عبر عن سعادته بالمشاركة في المهرجان والغناء للمرة الأولى في أبوظبي، مجموعة كبيرة من الأغنيات منها «الحلوة»، و«بلاش عتاب» و«على قد الشوق» لعبدالحليم حافظ، و«يا عيني على الصبر» لمحمد قنديل، و«نسم علينا الهوا» لفيروز وغيرها من الأغنيات التي تجاوب معها الجمهور بالتصفيق وكلمات الإعجاب. 

شهد الحفل رئيسة مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون ومؤسسة المهرجان السنوي هدى كانو، والسفير المصري لدى الدولة محمد سعد عبيد، ومدير إدارة الثقافة والفنون بهيئة أبوظبي للثقافة والتراث عبدالله العامري، ولفيف من المهتمين بالثقافة والفن في الدولة. أما مساء اليوم ويوم غد فتتواصل فعاليات مهرجان أبوظبي الخامس للموسيقى والفنون، حيث تقدم فرقة باليه وأوركسترا بولشوي رقصة الباليه الرائعة بحيرة البجع «سوان ليك» لتشايكوفسكي.

 

طباعة