شفاء 22 ألف مريض في المكسيك بفضل فنون سحر "ديفيد كوبرفيلد"

 

كشف المعهد المكسيكي للتأمينات الاجتماعية أنه نجح على مدار 14 عاما في علاج 22 ألف مريض بالتهاب المفاصل وكسور الذراع واليدين والزهايمر ومرض داون وغيرها بمساعدة الحيل السحرية للساحر الأمريكي ديفيد كوبرفيلد.


وصرح إجناسيو ديبيسا، المدير الطبي لوحدة الطب الجسماني بقطاع شمال المعهد أمس الثلاثاء بأن هذا المركز الطبي الذي يعد من أهم المراكز المتخصصة في علاج الرضوض وجراحات العظام وإعادة التأهيل، يعمل منذ عام 1994 فيما يسمى بـ "مشروع السحر" الذي دعمه كوبرفيلد في العديد من دول العالم منذ الثمانينيات من القرن العشرين.


ويتعلم المرضى من خلال المشروع 53 خدعة بسيطة صممها الساحر الأمريكي وبتكرارها بشكل دوري، تساعد في تحسين أداء مفاصل الحركة وزيادة القوة العضلية وتساعد بصفة خاصة في استعادة التناسق بين الرؤية واليد من خلال التركيز على الاتصالات الداخلية بين الأعصاب لكي تسمح باستعادة التنسيق المطلوب.
 

وتساعد الحيل السحرية المرضى بالزهايمر في مرحلة مبكرة والأطفال المصابين بمرض "داون" على تحسين قدرتهم على التركيز. وتشمل الحيل تغيير موقع شريط مطاطي من إصبع السبابة إلى الخنصر أو البنصر، وعمل عقدة بحبل من 70 سنتيمتر باستخدام يد واحدة أو تخمين ورق اللعب بالكوتشينة.


ويتم تعلم الحيل في جلسات مساعدة للبرامج التقليدية لإعادة التأهيل باستخدام الأشعة فوق الصوتية وأشعة الليزر وتدريبات العلاج الطبيعي، حسبما صرح ديبيسا.


وأشار الطبيب المتخصص إلى أن المعهد المكسيكي للتأمينات الاجتماعية يولي اهتماما خاصا لأبحاث علاج المرضى بالرضوض والصدمات الدماغية والكسور العظمية والتي أثبتت أن الطب البديل باستخدام الحيل السحرية يحقق نجاحا مع تلك الحالات.