سقطة ملكية تقرب برشلونة من «الليغا»

 
أسدى فالنسيا خدمة كبيرة الى برشلونة عندما هزم ريال مدريد 3-2 على استاد سانتياغو برنابيو في مدريد، أول من أمس، في المرحلة الـ29 من الدوري الإسباني لكرة القدم. وبعد ان اخرج برشلونة من الدور نصف النهائي لمسابقة الكأس المحلية بالفوز عليه 3-2 اياباً، الخميس الماضي، نجح فالنسيا في الحاق الخسارة بقطب  الكرة الإسبانية الثاني ريال مدريد في عقر داره بالنتيجة ذاتها.

ومكنت الخسارة من تقليص الفارق الى أربع نقاط بينه وبين غريمه التقليدي ووصيف برشلونة الذي استعاد نغمة الانتصارات بفوزه على ضيفه بلد الوليد 4-1 على ملعب نوكامب.

وتجمد رصيد ريال مدريد عند 62 نقطة مقابل 58 لبرشلونة. في المباراة الأولى، مني ريال مدريد الساعي الى الاحتفاظ باللقب وانقاذ موسمه بعد حروجه خالي الوفاض من مسابقتي الكأس المحلية ودوري ابطال اوروبا، بخسارته الثالثة هذا الموسم على ارضه بعد الأولى امام مايوركا في مسابقة الكأس المحلية والثانية امام روما الإيطالي في اياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا.

وكان فالنسيا البادئ بالتسجيل بواسطة نجمه دافيد فيا في الدقيقة 34، بيد ان ريال مدريد رد بعد دقيقة واحدة مدركاً التعادل بواسطة قائده راؤول غونزاليز الذي منح التقدم لفريقه في الدقيقة 57 رافعاً رصيده الى 15 هدفاً في المركز الثاني على لائحة الهدافين، قبل ان ينجح فيا في ادراك التعادل للضيوف في الدقيقة 67 من ركلة جزاء، قبل ان يخطف خافير اريزمندي هدف الفوز في الدقيقة .89 وفي الثانية، حقق برشلونة فوزه الأول في مبارياته الأربع الأخيرة في الدوري حيث خسر امام مضيفه اتلتيكو مدريد 2-4 وضيفه فياريال 1-2 وتعادل مع مضيفه الميريا 2-2، علماً ان فوزه الأخير في الدوري يعود الى سحقه ليفانتي 5-1 في 24 من فبراير الماضي ضمن المرحلة الـ25.
 
وعانى برشلونة من استمرار غياب البرازيلي رونالدينيو والأرجنتيني ليونيل ميسي عن صفوفه بسبب الإصابة، الأمرين لتحقيق الفوز خصوصاً في الشوط الأول الذي شهد استماتة كبيرة للضيوف، بيد ان الأمور اختلفت في الشوط الثاني ونجح الفريق الكاتالوني في تسجيل ثلاثية. وافتتح برشلونة  التسجيل  عندما مرر بويان كركيتش كرة عرضية تابعها ايتو بيمناه من مسافة قريبة في الزاوية اليسرى لمرمى بلد الوليد (24) رافعاً رصيده الى 11 هدفاً هذا الموسم.

ولم تدم فرحة الفريق الكاتالوني سوى سبع دقائق حيث عادل الضيوف النتيجة من ضزبة جزاء (31). واستعاد برشلونة التقدم مطلع الشوط الثاني عن طريق  كركيتش  (47). وعزز كركيتش تقدم اصحاب الأرض بالهدف الثالث (62)، قبل ان يختم اللاعب نفسه المهرجان بهدف رابع بعد (84). 
وعزز فياريال موقعه في المركز الثالث بفوزه الثمين على مضيفه ليفانتي صاحب المركز الأخير 2-1.

وحقق مورسيا صاحب المركز الـ19 قبل الأخير فوزاً ساحقاً على اسبانيول باربعة اهداف نظيفة.

وسقط سرقسطة في فخ التعادل امام ضيفه الميريا بهدف للبرازيلي ريكاردو اوليفيرا (68) رافعاً رصيده الى 11 هدفاً هذا الموسم، مقابل هدف لالفارو نيغريدو (89).