تقويم العام الجديد يوحد الدراسة والإجازات - الإمارات اليوم

تقويم العام الجديد يوحد الدراسة والإجازات


أصدر الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التعليم العالي والبحث العلمي ـ وزير التربية والتعليم بالإنابة ـ قراراً بشأن التقويم المدرسي للعام الدراسي الجديد 2008-2009، يتضمن بداية الفصل الدراسي الأول ونهايته والفصل الدراسي الثاني ونهايته وإجازة منتصف العام الدراسي للهيئات الإدارية والتدريسية والفنية والطلبة لجميع المراحل الدراسية.


 ففي 24 اغسطس المقبل يبدأ دوام الهيئات الإدارية والفنية والتدريسية، وفي 31 من الشهر نفسه تبدأ الدراسة لجميع المراحل الدراسية ورياض الأطفال، وفي 15 يناير 2009 ينتهي الفصل الدراسي الأول للطلبة، وفي 18 إلى 31 من الشهر نفسه تبدأ إجازة منتصف العام الدراسي، وفي أول فبراير تستأنف الدراسة للفصل الدراسي الثاني، وفي 4 يوليو ينتهي الفصل الدراسي الثاني للطلبة في جميع المراحل ورياض الأطفال، وفي 2 يونيو المقبل ينتهي دوام الهيئات الإدارية والفنية والتدريسية، وفي 5/7/2009 تبدأ العطلة الصيفية. 


وأكد مدير عام وزارة التربية والتعليم، عبدالله مصبح النعيمي، «أن التقويم المدرسي للعام الدراسي الجديد، يجمع بشكل كبير بين طرفي العملية التعليمية في المدارس الحكومية والخاصة في بدايات العام الدراسي ونهاياته بجانب عطلة نصف السنة الدراسية». وأشار إلى أن «التقويم الجديد قد تم دراسته بشكل وافٍ لتوحيد الإجازات وأيام الدراسة بين التعليم الحكومي والخاص.


وتعزيز مفهوم التواصل والتفاعل الإيجابي والاجتماعي بين أفراد الأسرة الواحدة والتقاء شمل أفرادها بتعدد أبنائها في مراحل التعليم المختلفة، ويؤكد أيضاً الاهتمام بالنظام التربوي بكل عناصره من الطلبة والمعلمين والإدارات التربوية والفنية، بشكل لا يتعارض مع توزيعات المناهج المقررة على مدار العام الدراسي لمصلحة جموع الطلاب في كل المراحل الدراسية، ومراعاة مصلحة المعلم وإدارات المدارس أيضاً في إجازة منتصف العام الدراسي ونهايته، حق المعلم في حصوله على إجازة مناسبة تتيح له العودة لمواصلة رسالته التعليمية السامية، وجهوده التي يقدرها مجتمع الإمارات كله، باعتبار المعلم أساس العملية التربوية وركنها الحصين، والتي ترتكز عليه كل خطط وبرامج ومشروعات الوزارة التطويرية». 

طباعة