كتاب تفسير يحوي أخطاء في آيات قرآنية

 
اكتشف قراء وجود أخطاء في آيات قرآنية متضمنة في نسخة من كتب تفسير القرآن الكريم، يتم تداولها حالياً في مكتبات أبوظبي.
وقالوا لـ «الإمارات  اليوم» إنها تحتوي على كثير من الأخطاء اللغوية والإملائية في الآيات القرآنية.


والنسخة صادرة عن دار النشر السعودية العبيكان، تحت عنوان التفسير الميسّر للدكتور عائض القرني، برقم إيداع 1427/ 37 .

 

وقد حاولت «الإمارات اليوم» الاتصال بدار النشر السعودية، لكن الأخيرة رفضت التعليق بدعوى عدم وجود مسؤولين للرد على استفسارات الصحافة.

 

وكانت المواطنة مريم محمد الأحمدي، وهي موظفة في وزارة العمل، قالت إنها اشترت الكتاب من جمعية أبوظبي التعاونية في منطقة الميناء. وعندما بدأت قراءتها وجدت عشرات الأخطاء في سورتين فقط هما البقرة ويونس.


وأضافت أنها ظنت للوهلة الأولى أن هذه الأخطاء طريقة من طرق التسهيل في القراءة، خصوصاً في كلمات مثل «أأنذرتهم» في الآية السادسة من سورة البقرة }إن الذين كفروا سواء عليهم أأنذرتهم...{، حيث ترد في المصاحف الأخرى «ءأنذرتهم»، لكنها وجدت في سورة يونس الآية }إن الله لا يظلم الناس شيئاً...{ حيث وردت كلمة إن دون حرف الألف، كذلك الآية 72 من سورة البقرة حيث وردت كلمة يحيي }فقلنا اضربوه ببعضها كذلك يحيي...{ خلافاً لبقية المصاحف التي ترد الكلمة بها يحى.


وأكّدت أمل أبوالعينين، وهي مدرسة في كلية الإمارات للتكنولوجيا في أبوظبي، أن هذه النسخة منتشرة في أشهر المكتبات في أبوظبي ومراكز تجارية مثل مكتبة جرير وجمعية أبوظبي وغيرها، ويبلغ سعرها 120 درهماً تقريباً.

وأضافت أن وجه الخطورة في انتشار مثل هذه النسخ يتمثل في إمكان وقوعها في أيدي طلبة وأطفال صغار قد لا يتمكّنون من تمييز هذه الأخطاء، خصوصاً أن الخطأ اللغوي يمكن أن يؤدي إلى تغير المعنى.


وأكد مدير إدارة الإفتاء الشيخ أحمد الحداد أن هناك أخطاء إملائية موجودة فعلاً في نسخ الأوراق التي أرسلتها «الإمارات اليوم» اليه، وهي «أخطاء ظاهرة وواضحة، منها المطبعية والإملائية»، لافتاً الى أنه سيتم سحب النسخة من الأسواق.