دعم لوجستي لـ«مشاريع الشباب»

   
وقعت كل من بلدية دبي ومؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب مذكرة تفاهم تهدف إلى خلق فرص استثمارية حقيقية للشباب، وفتح آفاق أرحب للمستثمرين صغاراً وكباراً، وفقا لمدير عام بلدية دبي بالوكالة حسين ناصر لوتاه الذي اضاف أن البلدية ومؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب، بينهما تعاون مثمر منذ فترة طويلة حيث تقدم البلدية دعماً لوجستياً لتلك المشروعات عن طريق إداراتها المختلفة كل حسب اختصاصه، مقابل تحمل المؤسسة للدعم المالي مثل مشروع قرية الأعمال الذي يوجد توجه كامل من البلدية لإعادة تصميمه، بما يتواكب مع متطلبات المنطقة ، وأيضاً مشروع أسواق وغيره من المشروعات العملاقة. 


وبحسب المذكرة تلتزم بلدية دبي بالعمل على توفير الأماكن المناسبة في المواقع والمرافق التابعة لها للاستثمار فيها من قبل الشباب والمؤسسة، وتقديم كل التسهيلات الممكنة للشباب وتذليل الصعوبات التي يمكن أن تعترض طريق مشاريعهم المنفذة داخل تلك المواقع والمرافق التابعة له، مع إعطاء الشباب أولوية اختيار الأماكن التي يرغبون في إقامة مشاريعهم فيها والكائنة داخل المواقع والمرافق التابعة للبلدية.


ومن جانبه أكد المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لدعم مشاريع الشباب عبد الباسط الجناحي، التزام المؤسسة بتزويد البلدية بكل بيانات الشباب المستفيدين من خدماتها، ممن تتوافر لديهم الرغبة في إقامة مشاريع دائمة أو مؤقتة داخل المواقع والمرافق التابعة للبلدية، ومن ثم الإشراف على التزام الشباب المستفيدين من المؤسسة في مقابل البدلات المالية التي تحددها المؤسسة، وفقاً للإجراءات المتبعة لديه، وطبقاً للنظم والتشريعات المعمول بها في هذا الشأن.