بحث إنشاء كلية ألمانية للطب في جامعة أبوظبي

  
بحث رئيس جامعة أبوظبي، سعيد بن حرمل الظاهري، مع وفد من ولاية بافاريا الألمانية الخطوات التنفيذية لانشاء أول كلية ألمانية للطب والعلوم الصحية في الشرق الأوسط بالجامعة.

 

 جاء ذلك خلال استقباله، أمس، وزير العلوم والبحث العلمي والآداب في ولاية بافاريا الألمانية البروفيسور توماس غوبيل ووفداً ضم عدداً من رؤساء الجامعات الألمانية.

 

وفي بداية اللقاء الذي حضره مدير الجامعة، الدكتور نبيل إبراهيم، وعدد من الأكاديميين ومجموعة من القيادات الطلابية، أشار الظاهري إلى أنه بحث مع الوزير الالماني عدداً من مجالات التعاون المشترك بين الجانبين خصوصاً إنجاز مشروعات للبحث العلمي تخدم الجانبين في مجالات الطاقة والهندسة الالكترونية الدقيقة وكذلك التقنيات الحيوية بالإضافة إلى تبادل الزيارات الطلابية بين الجامعة ونظيراتها الألمانية خصوصاً كلية ميونيخ التقنية.


 من جهته، أعرب غوبيل عن تقديره لحرص سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس أمناء جامعة أبوظبي، وتوجيهات سموه للجامعة بتكثيف تعاونها العلمي مع الجامعات الألمانية المرموقة، خصوصاً جامعة ميونيخ التقنية، مشيراً الى أن هذه المبادرة ترجمت إلى اتفاقية للتعاون المشترك تقضي بإنشاء أول كلية ألمانية للطب والعلوم الصحية في الشرق الأوسط.


وأوضح أن جامعتي أبوظبي وميونيخ للتقنية قطعتا شوطاً كبيراً في الاستعدادات الخاصة بإنشاء كلية الطب والعلوم الصحية لتكون باكورة مجالات التعاون المشترك بين الجانبين، مضيفاً أن لقاءات أكاديمية مكثفة تتم بين الجانبين منذ توقيع الاتفاقية بهدف وضع خطط للبرامج الدراسية التي سيتم طرحها، إضافة إلى دراسة احتياجات الكلية من المختبرات والمرافق العلمية المختلفة.